كبابجي النصر .. شغال لكن مش ممتاز يعني !
كبابجي النصر - شارع الجيش

و انت ماشي في شارع الجيش بعد كبابجي أبو طاهر و بيبيتو و المطاعم دي هتعدي على مطعم واخد مكانين جنب بعض المطعم ده هو كبابجي النصر، لفت انتباهنا و احنا ماشيين أنا و صاحبي و قررنا نجربه بعد ما جربنا أبو طاهر قبل كده في نفس الشارع و طلع كويس و لاني برده شوفت كلام كاتبينه عن الكفتة بتاعتهم في صفحتهم عالفيس قبل كده و انها مميزة و خلافه.

بعد ما شوفنا المنيو قررنا نطلب تلت مشكل كما هي العادة في اي مطعم مشويات بنروحه لأول مره و معاها قررنا نطلب ملوخية و اللي حبيناها و اكتشفنا انها اختراع جميل بعد ما جربناها قبل كده عند صبحي كابر، انتظرنا حوالي تلت ساعه و خلال الفترة دي نزلت السلطات اللي كانت معقولة و معاها العيش البارد اللي شكله من امبارح او حد جايبه من بدري ده غير انه قليل أصلا.

أول حاجه جت الملوخية و اللي كان الراجل شايل الطاجن من فوق في ايده حطه قدامنا و شال الغطا، لسه بنقول بسم الله الرحمن الرحيم و بندوق حسينا بالصدمة من بشاعة الملوخية لو ينفع اننا نقول عليها كده، هو في الغالب عنده ملوخية بايته مش بيعرف يعملها قام مسخنها و حط عليها زيت مش نضيف – يمكن زيت عربيات- متشوح فيه كمية توم كبيرة و قام حاططها عالملوخية و قال اتفضلوا، مكملناش طبعاً الملوخية رغم اننا حاولنا نقنع نفسنا انها ممكن تبقى كويسة بس احنا اللي وحشين، لكن نصيحة كنت اتمنى اني اوصلها للمطعم يا اما يلغوا الملوخية من المنيو بتاعتهم علشان عيب يعني دي يتقال عليها ملوخية يا اما يحسنوا منها و يتعلموا يعملوها، لكن كفاية اساءة للملوخية أكتر من كده لانها اكلة جميلة مينفعش اللي عملوه فيها ده.

بعدها و بعد ما تعبنا نفسياً من الملوخية و أثرت على استقبالنا لأي حاجه هتيجي بعد كده جه تقديم التلت المشكل و اللي كان كويس و شغال لكن أجواء الملوخية كانت مأثرة فينا الصراحة، الكفتة اللي بيقدمها المكان و اللي بيقول انها ضاني 100% و انه بيتميز بيها في الحقيقة كويسه و أفضل من أماكن تانية لكن مش يعني فوق الممتازة زي ما بيحاول يقول، المهم في النهاية حاسبنا و كان تقييمنا بناء على اللي جربناه تقريبا 60-70% بشكل عام و 0% للملوخية اللي أثرت طبعاً على نظرتنا للمطعم بشكل عام، كبابجي النصر في شارع الجيش تجربة عادية لمطعم معقول ممكن لو انت ساكن هناك تشتري منه لكن متجيلوش من مكان بعيد او تركب علشان تروح تاكل عنده.

منيو كبابجي النصر في شارع الجيش

تحديث: زيارة ثانية

بعد ما كتبت الريفيو ده عن المطعم وقررت اني مروحش تاني، اقترح صديقي أحمد اننا نديله فرصة تانية واننا المرة دي نروح من غير ما نطلب ملوخية، بناء على طلبه قررنا نروح و طلبنا تلتين مشكل وتلت سجق، المشكل كويس و ممكن نديله 80% و السجق شغال 70%، المرة دي كانت أفضل من ناحية التقييم، لكن حقيقي المطعم غالي شوية على الجودة اللي بيقدمها.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.