بالفيديو : تعرف على الحكم الشرعي في عدم رد ” النقوط ” في الأفراح والمناسبات
النقوط

أكد المفتي الأسبق الدكتور علي جمعة، أن العرف الذي جرى عليه العادة في قيام الناس ببذل بعض المال في المناسبات السارة من أفراح و مولود جديد، أو ما يطلق عليه مصطلح “هبة الثواب” أو “النقوط”، على أن يقوم آخذ المال برده لدافعه مرة أخرى، لا بأس به، لما فيه من التضامن والمساعدة للآخرين في المناسبات الاجتماعية المختلفة.

و أكد جمعة أن النقوط يجب أن ترد مرة أخرى، و يحق لمن دفعها أن يطالب بها مرة أخرى، أما بالنسبة للهبة و العطايا فإنها لا ترد، لقول الرسول صلى الله وعليه وسلم، (إِنَّ مَثَلَ الَّذِي يَعُودُ فِي عَطِيَّتِهِ كَمَثَلِ الْكَلْبِ أَكَلَ حَتَّى إِذَا شَبِعَ قَاءَ ثُمَّ عَادَ فِي قَيْئِهِ فَأَكَلَهُ)، فلا يجوز لمن قدم الهبة أو العطية أن يُطالب بها مرة أخرى .

جاء ذلك رداً على سؤال أحد المشاهدين، عن مدى جواز المطالبة بالهبة، خلال برنامج و الله أعلم المذاع عبر فضائية CBC .

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.