مزارع يهشم رأس والدته بالفأس ويقول بأن الجن هو الذي أمره بقتلها “أسيادي أمروني”
مزارع يقتل والدته ويدعى بأن الجن من أمره بقتلها

قام أحد المزارعين بمنشأة القناطر بالجيزة، بقتل والدته عن طريق ضربها على  رأسها بفأس حتى تهشمت، في محل سكنهما بالمنزل، ثم خرج إلى الشارع وهو يحمل أداة الجريمة “الفأس”، قائلا بصوت عالي قتلت أمي.

وتمكن الجيران وأهالي البلدة من التحفظ عليه وتسليمه للشرطة، التي واجهته بجريمته تجاه والدته فأقر بفعلته، ولكنه فاجئ الجميع بقوله، بأن الجن هو الذي أمره بقتل والدته وأخذ يردد “أسيادي أمروني”.

وكشفت التحريات، عن أن الجاني البالغ من العمر 31 عاما، قام بتوجيه عدة ضربات على رأس المجني عليها، وهي ربة منزل، وتبلغ من العمر 51 عاما حتى فارقت الحياة، بعد أن أعدت له الطعام.

وبمواجهة الجاني بما نُسب إليه من اتهامات، اعترف بارتكابه جريمة قتل بحق والدته، قائلا بأن الجن هو الذي أمره بقتلها، بينما أفاد أهل البلدة والجيران بأن الجاني غير مستقر نفسيا.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.