بعد وفاته بعامين .. الكشف عن رسالة بين شارون والعاهل السعودي السابق
اريل شارون

بعد عامين من وفاة رئيس الوزراء الأسبق لإسرائيل أريل شارون، كشفت الصحيفة الإسرائيلية جيروزاليم بوست عن تفاصيل رسالة قام شارون بإرسالها إلى ملك السعودية السابق عبد الله بن عبد العزيز عام 2005، وقد نقل الرسالة رجل يهودي اسمه موشي بيرتس كان قد ولد في العراق، وقد تم اختياره خصيصا للمهمة لارتباطه بشقيق الملك.

وقد أكدت الصحيفة على أن بيرتس كان يقوم بدور الوسيط بينهما لينقل تصورهما لبعض بشأن الأحداث المختلفة في المنطقة، وزاد ذلك عقب المبادرة السعودية بشأن فلسطين والتي قام بطرحها ملك السعودية عام 2002، وقد امتدح شارون في رسالته ملك السعودية لكي يضغط على الفلسطينيين آنذاك لقبول المبادرة.

تفاصيل رسالة شارون للملك عبد الله

رسالة شارون تأتي في بدايتها لتؤكد على حكمة وبصيرة عبد الله بن عبد العزيز وقدرته على تحقيق السلام في الشرق الأوسط، وباحتلال المملكة العربية السعودية مكانة مركزية في المنطقة.

وكتب أن إسرائيل دولة تريد السلام بالرغم مما عرف عنها عكس ذلك، وتركنا الارتباط في قطاع غزة والضفة يدل على ذلك ويقدم فرصة أخرى لتحقيق السلام، وأكد على أن الفترة التي تعيشها المنطقة حرجة.

وأنهى رسالته بأمله في قدرة الملك على ممارسة النفوذ والقوة لتعزيز الاستقرار، وضرورة التعاون معه بأن يمد يده للعمل على قضية السلام، وينتظر رد الملك على هذا الخطاب.

موعد رسالة شارون للملك عبد الله

وكانت هذه الرسالة قد كتبت بعد الانسحاب من قطاع غزة بثلاثة أشهر، وعقب المبادرة التي طرحها ملك السعودية للسلام عام 2002 بنحو ثلاثة سنين، وهذا يؤكد حسب الجريدة على أن الشائعات التي انطلقت بشأن عدم رد شارون على المبادرة خاطئة، وذكرت كذلك أن بعدها بنحو ثلاثة أسابيع أصيب شارون بسكتة دماغية.

وبعد كشف النقاب عن هذه الرسالة أكدت الصحيفة على أن العلاقة بين الدولتين تسير بشكل ممتاز في السر وستظهر عما قريب أمام العالم وتصبح رسمية ودبلوماسية.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.