وزارة التموين تشن هجوماً عنيفاً على النائب مصطفى بكري والاخير يرد
مصطفى بكري ووزير التموين خالد حنفي

شنت وزارة التموين والتجارة الداخلية على لسان المتحدث الرسمي باسم الوزارة محمود دياب هجوماً عنيفاً على النائب مصطفى بكري خلال مداخلته الهاتفية مع برنامج الحياة اليوم المذاع على قناة الحياة الفضائية مع الإعلامية لبني عسل.

حيث قال المتحدث الرسمي لوزارة التموين للنائب مصطفي بكري بأنك كنت نائب بمجلس الشعب أيام المهندس رشيد محمد رشيد وزير التجارة والصناعة في عهد الرئيس الأسبق محمد حسنى مبارك وكان أيضاً يقيم فى فندق سميراميس وظل مقيماً به لمدة ثلاث سنوات فلماذا لم تتكلم وقتها عن ذلك..

وأشار محمود دياب أن وزارة التموين مع محاربة الفساد والمفسدين قلباً وقالباً لأنها تصب في مصلحة الدولة.

وأضاف محمود دياب بأن وزير التموين والتجارة الداخلية قد أختار هذا الفندق لكي يقيم به لأنه مغترب وأنه يقوم بدفع تكاليف الإقامة بذلك الفندق من جيبه الخاص، كما أن وزير التموين كان يعمل عميداً لإحدي الكليات قبل توليه منصب وزارة التموين وهو مغترب ومن مدينة الاسكندرية وقد أعتاد على الاقامة بهذا الفندق قبل أن يتولي منصب وزير التموين والتجارة الداخلية وأن الدولة لا توفر سكن للوزراء المغتربين.

وكشف المتحدث الرسمي بأن قيام النائب مصطفى بكري بإعلان رقم السويت بالفندق الذي يقيم فيه السيد الوزير على الهواء مباشرة قد يعرض حياته للخطر.

وأوضح دياب أن النائب مصطفى بكري قد طالب خلال استجواب السيد الوزير بمجلس النواب بعودة الخبز الطباقي وإلغاء سلع النقاط ومنظومة الخبز وهو ما رفضه السيد الوزير.

في حين رد النائب مصطفى بكرى على المتحدث الرسمي باسم وزارة التموين بأنه لم يوجه اتهام محدد لوزير التموين ولكن كانت أسئلة والفيصل هو إقرار الذمة المالية قبل دخوله الوزارة وبعد دخوله.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.