وزير التموين عن إقامته بسميراميس: “دي فلوسى وأنا حر فيها” !
وزير التموين

بعد ما صدر عن المواطن في الشارع المصري، والانتقادات الكبيرة له على مواقع التواصل الاجتماعي، رد خالد حنفي وزير التموين والتجارة الداخلية على تلك الأنباء، مشيراً بأنه لم يُفكر في الاستقالة من منصبه؛ خصوصاً أن ما تداولته  السوشيال ميديا عن إنفاقه 7 مليون جنيه بسميراميس ما هو إلا مجرد إشاعات.

الدكتور خالد حنفي وزير التموين

  • وأضاف وزير التموين، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي أحمد موسى ببرنامج “على مسؤوليتي”، مساء اليوم السبت :

” أنا حر أعمل اللى أنا عاوزه في أموالي الخاصة، وكل واحد ليه مزاج في صرفها.. دي حاجات شخصية ومش من حق حد يناقشني فيها وعلى الهواء.. بدفع كتير من فلوس أسرتى وولادى نظير الإقامة، لأن هذه هى الطريقة الوحيدة التي يمكن من خلالها أن أؤدي عملي من أجل المواطنين.. ويحسب لى أننى لم استغل منصبى فى فتح أبواب أخرى للإقامة، وأقيم بسميراميس منذ 30 شهر، فهل يمكن تخيل أن الدولة بتدفع فلوس ومش واخده بالها!.. أنا بتحمل كتير.. وكفاية الافتراء والقيود فى حياتنا اليومية.. أنا بضحي بحاجات كتير مادياً ومعنوياً واجتماعياً، وأعمل بما يرضى الله”.

وتابع وزير التموين، بأن أغلب الوقت يقضي بهِ عمله، ولا يتوافر أي وقت له للاستراحة، وأقام بسميراميس لقربها من الوزارة، بالإضافة إلى عدم إمكانية شراؤه بيت بالقاهرة، واستطرد بأنه شديد الحزن على المستوى الإنساني الآن، شديد التضرر هو وعائلته من العبث في تلك الأمور الشخصية، بالإضافة إلى أن الدولة لا تتدفع فاتورة الإقامة الشخصية له.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.