بشرى سارّة.. الأقمار الصناعية تكشف: سقوط 22 مليار م2 مياه على هضبة إثيوبيا خلال 5 أيام.. ومنسوب بحيرة ناصر يرتفع 4 أمتار
سد النهضة

فجر الدكتور “علاء النهري”، ممثل مصر بلجنة الاستخدام السلمى للفضاء بالأمم المتحدة، ونائب رئيس هيئة الاستشعار عن بعد السابق، عن مفاجأة كبرى، وبشرى سارّة للشعب المصري، مؤكداً، بأن صور الأقمار الصناعية وبالتحديد القمر الصناعي الأمريكي “NOAA المخصص لشئون المناخ، كان صاحب المفاجأة.

وأكد “النهري”، بأن القمر الأمريكي، كشف أن الهضبة الأثيوبية سيسقط عليها خلال الـ5 أيام المقبلة 22 مليار متر مكعب من المياه، مؤكدا أنها كمية ضخمة وستستفيد مصر بجزء كبير منها وخاصة أن السودان توقفت عن حجز أي كميات من مياه الفيضان في الفترة الحالية.

وأضاف “النهري”، بأن أكثر يوم ستسقط فيه الأمطار الرعدية الغزيرة على الهضبة سيكون اليوم الجمعة، حيث سيسقط نصف الأمطار التى من المقرر أن تسقط خلال الأيام الخمس، وذلك بسبب قوة الرياح الشرقية الممطرة وقدوم الرياح الجنوبية إلى الجنوبية غربية المحملة بالأمطار على الهضبة أيضاً.

أم البشرى السارّة التي ساقها، نائب رئيس هيئة الاستشعار عن بعد السابق، للشعب المصري، هي، أن الكمية التي ستنتج عن هذه الأمطار الغزيرة ستعوض مصر عن جزء مما فقدته من مخزون المياه ببحيرة ناصر خلال العشرة أعوام الماضية، وأن الأقمار الصناعية كشفت أن مخزون المياه ببحيرة ناصر زاد 4 أمتار خلال الفترة منذ بدء هطول الأمطار على أثيوبيا في يونيو وحتى أغسطس الجاري بمعدل 4 أمتار.

وكشف “النهري”، أيضاً، بأن فيضان النيل الأزرق خلال العام الجاري على مصر سيزيد بنسبة كبيرة للغاية تصل إلى 90% عن العام الماضي، وأن حصة مصر تصل إلى 74 مليار متر مكعب من هذه الأمطار كل عام وبالتالي ستتضاعف العام الحالي إلا إذا قامت أثيوبيا بحجز هذه المياه الغزيرة.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.