الجنيه يواصل الارتفاع.. وارتباك بالسوق السوداء بسبب الإجراءات الأمنية .. والسيسي يعد بسعر موحد
الجنيه المصري والدولار الأمريكي

حالة من الارتباك والتوتر، تشهدها أسواق الصرف والسوق السوداء هذه الأيام، بعد الضربات الموجعة التي توجهها الدولة للمضاربين والمتلاعبين بالأسعار، الأمر الذي تسبب في ارتفاع الجنيه المصري الجنيه، بشكل نسبي أمام الدولار خلال تعاملات الأسبوع الحالي، بفعل تلك الإجراءات، وأبرزها وغلق شركات صرافة.

وأكد متعاملين بالسوق السوداء، أن العديد من تجار العملة وشركات الصرافة متوقفون عن البيع وعن الشراء، حتى يتم عرض السعر الرسمي للدولار بالبنوك، مع تخوفاتهم، بسبب التشديدات الأمنية الأخيرة وغلق العديد من شركات الصرافة، بالإضافة وجود توقعات كبيرة بقرب قيام المركزي بخفض جديد للجنيه بالبنوك، بعد وعد “السيسي” بذلك.

وبالرغم من ارتفاع الجنيه بشكل نسبي، إلا أن أسعار الدولار، تواصل تسجيلها، لبعض الارتفاع الكبير، حيث يتراوح سعر الدولار، ما بين 12.20 و 12.30 جنيهًا للشراء، وما بين 12.40 و 12.45 جنيهًا للبيع للأفراد.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.