بالصور..باسم يوسف وتعليق مثير للجدل على عدم نعيه للدكتور أحمد زويل
باسم يوسف يتجاهل وفاة أحمد زويل

قال الإعلامي الساخر باسم يوسف معلقاً على عدم نعيه للدكتور أحمد زويل أمس بتغريده على أحد مواقع التواصل الاجتماعي مثلما فعل مع باقي الشخصيات العامة قائلاً: ” بأن الملائكة لا تنتظر أن يترحم النشطاء على الأموات عبر السوشيال ميديا”.

وأضاف يوسف من خلال تدوينه له على صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك : ”

أنا مش نشرة أخبار ، مش وكالة أنباء و مش صفحة وفيات، أنا مش مطالب إني أعلق على أي أحداث انت شايف المفروض إني أعلق عليها من أول نزاع في بلد معين لانقلاب في بلد تإني لوفاة حد في بلد تالتة ولو حصل وعلقت فده لأَنِي بأمارس نفس الحرية اللي انت بتديها لنفسك إنك تتكلم على أيه وما تتكلمش على أيه”.

وتابع : “العيال الرخمة بتاعة ما اترحمتش على فلان ليه هما نفسهم اللي لو قلت فلان ربنا يرحمه حيخشوا يقولوا طب وما اتكلمتش على فلان أو علان أو ما جبتش سيرة ترتان ليه، نفس الناس اللي تقولك ما علقتش على احداث معينة ليه و لو علقت يقولك طب ما اتكلمتش على الحدث التاني ليه” .

واستطرد:”العالم مش مستني ستاتوس الفيس بوك عندي أو عندك عشان يتصرف على حسب حنكتب إيه إحنا كلنا أتفه من كده، والملائكة مش واقفة على حساب تويتر تشوف مين اللي اترحم على مين و مين لا، و أبواب السما أو الجحيم مش مستينة عدد اللايكات والشير عشان تقرر تفتح لمين وتقفلها في وش مين. الحياة و الموت و الترحم كانوا موجودين قبل الفيس بوك و تويتر والانترنت شخصيا الحياة الأخرى مش واقفة على التويتة بتاعتك”.

 

وتواصل العديد من النشطاء بالتعليقات على تلك التغريده منقسمين بين مؤيد لهذا الكلام ومعارض له

باسم

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

  1. حاجة غريبة والله
    فين حرية الرأى ؟ فين حرية التعبير ؟
    الغريب والعجيب إن واحد زى باسم يوسف كان عايش ملياردير أيام الرئيس محمد مرسى بسبب برنامج تافه وإعلام فاسد ,
    لع والأغرب من كده إنه ميقدرش يفتح بقه أو يمكن يكون السيسى معيشه فى فلة أو قصر أو يمكن يكون البيادة حاكماه وميقدرش يفتح خاشمه .
    ليكى ربنا يا مصر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.