تفاصيل إتهام نائب للبرلمان لضابط أمن وطني بتعذيب شقيقه
البرلمان المصري

أزمة جديدة تصيب البرلمان نتيجة تعدي الضباط في أقسام الشرطة، فقد قام النائب حسن عمر حسنين عضو بالبرلمان الحالي بالإفصاح عن تعذيب شقيقة على يد أحد ضباط الأمن الوطني يوم الأربعاء، وأوضح النائب أن مكان الاحتجاز لم يكن معلوماً، كما أن سبب الاعتقال غير معلوم.

فتفاصيل الواقعة كما رواها النائب هي قيام ضابط أمن وطني باستوقاف الأخ الأكبر للنائب وصديقاه للتحري عنهم، ورغم صحة البطاقات الشخصية وعدم وجود ممنوعات إلا أن الضابط استمر في احتجازهم.

و في سياق متصل للأحداث أوضح النائب أن حسنين أنه توجه للفندق و لم يجد شقيقه، ثم توجه إلى مديرية أمن القاهرة و وصف معاملته هناك بمعاملة سيئه للغاية، و في نهاية الأمر تبين أن شقيقه و أصدقائه كانوا في الأمن الوطني و فوجئ بوجود أثار للتعذيب.

وقد أسفرت كل تلك التعديات إلى تقديم استجواب إلى رئيس المجلس ضد وزير الداخلية.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.