أخطار الإستعمال الخاطئ للتكييف أحدها يؤدي للوفاة
التكييف

بات التكييف من الضروريات الأساسية في الكثير من الأماكن كالسيارة والمنزل والعمل، خاصة مع إجتياح موجات الحر الشديدة والإرتفاع الشديد لدرجات الحرارة .

ولكن الإستخدام الخاطئ للتكيف قد يسبب أضرارا تصل أحيانا للموت وهذا ما حصل لضابط شرطة وخطيبته بحدائق القبة أو أمس  .

 رصد 3 إستعمالات خاطئة لأجهزة التكييف قد تؤدي للوفاة :

1- اإستعمال تكييف السيارة فترات طويلة

فكثيرون يقومون بتشغيل التكييف فترات طويلة مع غلق الشبابيك بإحكام، وفي بعض الأحيان ينام الأشخاص داخلها، الأمر الذي يتسبب في إرتفاع نسبة غاز أول أكسيد الكربون، فيسمم الدم ويتسبب في النعاس ثم النوم العميق ثم غيبوبة، وتصل إلى الموت في حالة عدم إنقاذ الشخص.

2- عدم تنظيفه بإستمرار

إهمال  تنظيف التكييف يؤدي بمرور الوقت لامتلائه بالأتربة والفطريات والبكتيريا، والتي تتطور إلى تكون عفن، مما يتسبب في كثير من الأمراض الخطيرة والمعدية، أو الإصابة بأمراض مزمنة خاصة أمراض الصدر.

3- التوصيلات

عدم تحميل أسلاك التكييف، فزيادة  الأحمال عليه يعد أحد أهم أسباب إحتراق التكييف وحدوث ماس كهربائي، وقد يؤدي إلى حريق في المنزل، فيُفضّل الكشف على التكييف بإستمرار، والتأكد من عدم وجود مشكلة، بالإضافة إلى فحص الآداء العام للتكييف والذي يبين وجود مشكلات أو لا.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.