مصر للطيران ترد على الحكومة بشأن تطبيق أو إلغاء التوقيت الصيفي
مصر للطيران

أعلنت مصادر بشركة مصر للطيران إلى أن الشركة إلى أن تطبيق التوقيت الصيفي أو الغائه لا يؤثر على عمل الشركة ولا على مواعيد رحلاتها إلا حدوث بعض التكدسات البسيطة بين الركاب بالصالات نتيجة لعدم معرفتهم بتغيير مواعيد إقلاع الرحلات وفقاً للتوقيت الجديد.

وأشارت الشركة في ردها على إدعاء الحكومة وتعللها بضرورة تطبيق التوقيت الصيفي لأن عدم تطبيقه سيؤثر على اتفاقيات شركة مصر للطيران، أن العمل بالتوقيت الصيفي يؤدي إلى تخلف عدد كبير من الركاب على مواعيد الرحلات المقررة لهم والتي دونتها الشركة على تذاكر السفر قبل العمل بالتوقيت أو إلغاء العمل بالتوقيت نتيجة لتأخير وتقديم الساعة، ولهذا تثوم الشركة بتأكيد الحجوزات للركاب هاتفياً في حالة تغيير في مواعيد الرحلات.

من جهته قال صفوت مسلم رئيس الشركة القابضة لمصر للطيران أنه فى حالة الغاء التوقيت الصيفي فإن الشركة ستتحمل تكلفة إضافية لأنظمة الحجز تقدر بنحو 2 مليون دولار خلال الأربعة أشهر المتبقية من العام وهذه التكلفة تعتبر محدودة.

من الجدير بالذكر أنه توجد أزمة حالياً بين الحكومة ومجلس النواب حول العمل بالتوقيت الصيفي حيث يري مجلس النواب بضرورة إلغاء العمل بالتوقيت الصيفي لأنه ليس له فوائد تذكر بينما ترى الحكومة ضرورة تطبيق التوقيت الصيفي وأصدرت قراراً بالعمل به بداية من يوم 5 يوليو الجاري.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.