توكة حزام تنقذ خزينة معهد ناصر وأمينها من السرقة والقتل
كيف أنقذت توكة حزام خزينة معهد ناصر وأمينها من السرقة والقتل

أنقذت العناية الإلهية أمين خزينة معهد ناصر من عملية قتل محققة بغرض سرقة محتويات خزينة المعهد، وذلك بعد أن فوجئ منصور رمزي أثناء جلوسه في غرفته بدخول أحد موظفي المعهد عليه وإغلاق الباب، ومن ثم إخراج سكين وطعنه بها طعنة قاتلة في بطنه.

لكن القدر وإرادة الله أنقذت منصور من الموت المحقق على يد زميله، حيث إصطدمت السكين بـ “توكة الحزام” وتسبب ذلك في ثنيها، لكن ذلك لم يثني المتهم عن القضاء على زميله أمين الخزينة لسرقة الأموال الموجوده بها، فقام بللإنقضاض عليه ومحاولة خنقه، إلا أن الأخير قام بعضه في يده وأفلت منه وسارع بطرق الباب الخشبي للغرفة مستنجداً بزملائه الذين قاموا بكسر الباب وأنقذوه من زميله الذي فر هارباً، لتلقي قوات قسم الساحل القبض عليه اليوم وتوجه له تهمة الشروع في القتل.

www.misr5.com/custom/ad.php" >

وفي تصريحات صحفية لمنصور رمزي أمين الخزينة المصاب، أكد انه قام بإجراء عملية قلب مفتوح مؤخراً، مما جعل مقاومته لزميله اللص ضعيفه بعض الشيئ، واصفاً العناية الإلهية بأنها كتبت له عمراً جديدا بعد أن رأى الموت بعينيه، فيما بدأ العاملون بمعهد ناصر في التوافد على الغرفة 244 بالمعهد للإطمئنان على زميله منصور رمزي فوزي الذي يحظى بحب وإحترام جميع العاملين ويمتلك سمعةً حسنة بينهم.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.