مستشار رئاسة الجمهورية يكشف حقيقة المصالحة مع شباب الإخوان بالسجون
رئاسة الجمهورية

نفى مستشار رئاسة الجمهورية الشيخ أسامة الأزهري، تدخله لإجراء مصالحات مع شباب الإخوان المسلمين الموجودين بالسجون المصرية.

ويعتبر ذلك تكذيب لأحد الصحف الإخبارية، التي أكدت في عنوانها :”مستشار السيسي يقود مراجعات فقهية مع السجناء الإسلاميين .. الأزهري يفند أراء الإخوان وداعش لسجناء العقرب”، حيث أكد الأزهري على احترامه الشديد لكل وسائل الإعلام، و لكن ما نشرته تلك الصحيفة غير صحيح و يفتقد الصواب.

www.misr5.com/custom/ad.php" >

و قال الأزهري أنه يقدم ندوات داخل السجون بطريقة دورية، و ليس كما أوضحت تلك الصحيفة، مؤكداً على أن ذلك يتم بالتعاون بين وزارة الداخلية، و المؤسسات الدينية في مصر، و ذلك لحث هؤلاء المساجين على الانضباط، و حسن السلوك، و النصح الدائم لهم لكي يتم تأهيلهم للمشاركة في الحياة الاجتماعية، بعد خروجهم من السجن.

و أشار الأزهري قائلاً: ” أود التوضيح أن اللقاء المشار إليه، و غيره من اللقاءات السابقة، و التي نشرته وسائل الإعلام في حينه جاء بمناسبة دخول شهر رمضان المعظم، لإعادة تأهيل النفس وجدانيا ومعرفيا وأخلاقيا، و هو الأمر الذي التبس على الصحيفة، و غيرها من وسائل الإعلام، بإطلاق عدة تصريحات غير دقيقة حول مراجعات فكرية تجري داخل السجون، لاسيما و أن هناك مؤسسات وهيئات أخرى دعتني لإلقاء عدة محاضرات تثقيفية حول الاستعداد للشهر الكريم” بحسب تعبيره.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.