صحيفة “الإندبندنت”: العالم يواجه كارثة مرعبة.. ذوبان جليد القطب الشمالي  لأول مرة منذ 120 ألف سنة!
القطب الشمالي

في كارثة مرعبة يواجها العالم اليوم، ولأول مرة منذ 120 ألف عام، نشهد اليوم ذوبان جليد القطب  الشمالي، مما يؤدي لارتفاع منسوب مياه البحار والمحيطات ومصادر  المياه المالحة، مسببا أضرار  فادحة تهدد حياه البشرية بأكملها!!

وقال البروفيسور “بيتر وادهامز”، الخبير بجامعة كامبردج، بأنه خلال شهر سبتمبر من العام الجاري، سيجد العالم بأكمله أمام واحد مليون كيلو متر مربع، أو كحد أقصى نهاية عام 2016.

وعلى صعيد أخر، بلغت تقديرات الأقمار الصناعية من الماء حوالي  11.1 مليون كيلو متر مربع في المحيطات والبحار، أي أنها ستنخفض في شهر يونيو، نظير وجود حوالي 12.7 مليون كيلومتر مربع من مساحة الماء منذ الثلاثة أعوام الماضية.

وحسبما أفادت صحيفة  “الإندبندنت” البريطانية أن الفرق بين مساحة جانبي القطبين ما يقرب لمليون ونصف كيلومتر مربع، وأن تلك المساحة  تكافئ 6 مرات مساحة المملكة المتحدة بأكملها، ويذكر أن آخر مرة نشهد فيها ذوبان الجليد منذ  100الف أو 120 ألف عام تقريبا.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.