الوطنية لخدمات الملاحة توضح العديد من الحقائق المثيرة حول الطائرة المنكوبة
الطائرة المصرية المنكوبة

العديد من الأمور المُثارة حول أسباب سقوط الطائرة المصرية المنكوبة، وحول آخر الدقائق قبل السقوط المروع لها في البحر المتوسط، وفي هذا الإطار صرح إيهاب محي الدين عزمي، رئيس مجلس إدارة الشركة الوطنية لخدمات الملاحة الجوية، أن المراقبة الجوية المصرية لم تتلقى أي إتصالات تليفونية من قائد الطائرة كما أُشيع في عدد من الصحف العالمية.

كما أضاف محي الدين أن الطائرة قد إختفت بعد دخولها المجال الجوي المصري بدقيقة واحدة فقط، عندما كانت على بعد 37 ألف قدم، وأشار أيضاً رئيس الشركة الوطنية للملاحة، أنه لا أساس من الصحة حول إنحراف الطائرة يميناً ويساراً قبل سقوطها كما نقل عدد من المواقع الإخبارية العالمية.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

  1. الاستاذ / ايهاب محىى الدين عزمى حضرتك مش قرات عن الليزر الهجومى وان كل شعاع واحد من حزمة الليز المكونة من ملايين الاشعاعات كل شعاع له قوة 100 كيلو وات وتستطيع هذه الحزمة من الليزر تدمير دبابة او طائرة او حتى مكوك فى الفضاء الخارجى خلال 5 ثوانى طيب ايه لزمنه اللف والدوران ماتقولوا الحقيقة للناس وريحوهم

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.