القطن المصري طويل التيلة يعود من جديد والتعاقد على تصديره إلى 22 دولة حول العالم
القطن المصرى طويل التيلة

أكد تصريح السيد الدكتور  محمود الباجورى رئيس الهيئة العامة للتحكيم واختبارات القطن المصرى على أنه قد وصل حجم التعاقدات على تصدير الأقطان المصرية حتى الآن إلى ما يقرب من 520 ألف قنطار طويل التيلة من نوعية “جيزة 68″، بحيث دعمت الحكومة الشركة القابضة للغزل والنسيج والقطن بمبلغ 300 مليون جنيه، لشراء الأقطان من المزارعين للموسم الحالى حتى وصل سعر شراء القطن من المزارعين من 1100 إلى 1400 جنية لسد متطلبات التصدير.

وقد وصل حجم القطن المشحون حتى الآن 345 ألف قنطار، وقد صرح الدكتور الباجورى بأن عدد الدول التى تعاقدت على القطن المصرى 22 دولة على مستوى العالم حيث كانت ( أمريكا – الصين – الهند – الأمارات المتحدة وباكستان ) فى مقدمة الدول المستوردة للقطن المستوردة لهذا النوع.

جدير بالذكر فإن القطن المصرى من نوع “جيزة 68” طويل التيلة والذى يمتاز بالعديد من المواصفات القياسية التى تتهافت عليها العديد من البلدان لما يتيحه من جودة الصناعة فى العديد من الصناعات القطنية والملابس .

وقد أكد الدكتور الباجورى على أنه قد تم تصدير والتعاقد على جميع الكميات المخزنة من العام الماضى على أن يتم استكمال جميع التعاقدات من محصول سبتمبر الماضى والموجود حالياً بالمخازن ، حيث تم شراء محصول القطن كاملاً من المزارعين لسد حاجة السوق المحلى والوفاء بالصادرات العالمية.

وقد أشار إلى أن تجار القطن من القطاع الخاص قد حصل إلى 200 ألف قنطار من المحصول الجديد حيث وضعت باقى الكميات تحت مسئولية شركات قطاع الأعمال العام. وقد صرح السيد محمود الباجورى على أن عمليات التصدير والشحن مستمرة حتى سبتمبر 2016 حيث وصل سعر التصدير للرطل الواحد 104 سنت.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.