المكسيك تطالب مصر بفتح تحقيق عن مقتل السائحين المكسيكيين ومفاوضات لدفع مليون ونصف تعويضاً لكل فرد
ضحايا المكسيك

أرسلت الخارجية المكسيكية خطاباً أمس إلى السفارة المصرية بالمكسيك، لتوضح فيه بأن الحكومة والشعب المكسيكي غير راضي عن تعامل مصر في قضية مقتل 8 سائحين بالصحراء الغربية العام الماضي، وأن المبلغ المحدد لكل فرد لا يكفي، إلا بعد إظهار الحقيقة الكاملة لمقتل السائحين.

وأعربت الخارجية المكسيكية عن دهشتها، من عدم إجراء الحكومة المصرية تحقيقات شاملة عن الحادث، ومعاقبة مرتكبي هذه الجريمة وتعويض المصابين والضحايا.

وكانت طائرة تابعة للقوات المسلحة المصرية، أطلقت النار العام الماضي على مجموعة من السائحين، نظراً لإعتقادهم أنهم متشددون، وقتل عدد 4 مصريين و8 سائحين مكسيك.

وذكرت الغرفة التجارية بأنها تتفاوض مع أسر الضحايا المكسيكيين، لدفع مقابل مادي للمصاب تقدر بحوالي 140 ألف دولار، وبالمثل للمتوفي بما يعادل مليون ونصف جنيهاً.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.