أوباما يرمي الميكروفون والدموع تملأ عينيه في العشاء الأخير بالبيت الأبيض
الرئيس الأمريكي باراك اوباما

داعب الرئيس الأمريكي بارك أوباما، عدداً من السياسيين و الصحفيين و المشاهير، و ذلك أثناء العشاء الأخير له والذي اقيم في البيت الأبيض بالولايات المتحدة الأمريكية، قبل نهاية ولايته آخر العام الحالي، كما توجه بالنقد المضحك لنفسه شخصياً.

و قام الرئيس الأمريكي أوباما، بإرسال قبله على الهواء لجميع الحاضرين في حفل العشاء بالبيت الأبيض قائلاً : “أوباما خارجاً”، و الدموع تملأ عينيه، و ذلك تزامناً مع إلقاء الميكروفون من يده ليسقط على الأرض، و هو ما يعني انتهاء الحديث.

وأن ذلك تعبيراً أمريكياً يقال عند الانتهاء  من أداء استعراض ما، و ذلك يدل على انتهاء عرض الرئيس أوباما من الحياة الرئاسية في البيت الأبيض.

شاهد الفيديو..

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.