باحث سياسي يتوقع إقالة وزير الداخلية لهذه الأسباب
مجدي عبد الغفار

توقع الباحث السياسي ” مصطفى خضري”، رئيس المركز المصري لدراسات الإعلام والرأي العام، إقالة وزير الداخلية اللواء “مجدي عبد الغفار” في أقرب وقت، وذكر ثلاثة أسباب قال أنه ينتظر إقالته مستندا إليها.

وذكر “خضري” عبر منشور على صفحته، على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، ثلاثة أسباب قال أنها ستطيح بـ “مجدي عبد الغفار” من منصب وزبر الداخلية، وهي قمعهِ للمظاهرات، وانفراده بحماية نظام “السيسي” بدون الجيش، مشيرا إلى مصير الجمسي وأبو غزالة في عهد السادات ومبارك.

كما ذكر “خضري” سببا ثانيا، وهو أن “عبد الغفار” سيكون أُضحية لغلق قضية “ريجيني”، والتي يرغب نظام “السيسي” غلقها، واختتم منشوره بالسبب الثالث، وهو أن الإطاحة بـ “عبد الغفار” من الممكن أن يُحدث تحسين وقتي في صورة النظام، نظرا للجرائم التي ترتكبها وزارة “عبد الغفار”.

Untitled

 

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

  1. كلامك اهبل لان السيسى لما هايقيل مجدى عبدالغفار مش هايعين ملاك برضه هايجيب واحد اشد منه لان وزير الداخليه لازم يكون لواء امن دوله يعنى واحد منزوع الرحمه والانسانيه والدين .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.