الحقائق المستجدة بالأدلة لقضية مقتل بائع الشاي علي يد أمين شرطة.. والأخير ينكر الإتهامات الموجه إليه
مقتل بائع الشاي

أعدت نيابة حوادث شرق القاهرة قراراً بإحالة أمين الشرطة ” زينهم عبد الرازق” إلي المحاكمة العاجلة في إحدى دوائر جنايات القاهرة، برئاسة المستشار محمد عبد الشافي، وجاء في أدلة نيابة القاهرة ضد أمين الشرطة عقوبات تصل إلي حكم الإعدام حيث سجل في ملفه ثلاثة جرائم وهي الشروع فى قتل المارة، وإتلاف سيارة شرطة، والقتل العمد للمجني عليه.

جاءت هذه الأحكام ضد أمين الشرطة علي خلفية قتله لـ “بائع الشاي” في مدينة الرحاب في تاريخ 19 أبريل الجاري، حيث كشفت التحقيقات المستجدة بالأدلة لهذه القضية أن أمين الشرطة قتل البائع من خلال سلاح العمل وأثبت ذلك في نتائج الفحص الفني للسلاح، حيث تبين إطلاق 11 رصاصة من نفس السلاح في مكان الجريمة، والتي كانت إحدى هذه الرصاصات سبباً في مقتل بائع الشاي برصاصة اخترقت جسده من مسافة 4-5 أمتار مسببة نزيف في القلب والرئة سارعوا في وفاته، ما أثبته الطبيب الشرعي علي جثة المجني عليه.

www.misr5.com/custom/ad.php" >

ورغم ما كشفته التحقيقات، أن القاتل من ضمن 3 أمناء شرطة دائمي التردد على نصبة الشاي الخاصة بالمجني عليه واثنين من أصدقائه، ويطلبون الشاي ويمتنعون عن دفع ثمنه، وعندما ازدادت المشادة بينهم قام أمين الشرطة بإطلاق النار علي بائع الشاي ووقع قتيلاً، فقام أصدقاء المجني عليه بمحاولة الإمساك بالمتهم وأخذ السلاح منه خرجت منه طلقة أخرى أصابت أحدهما، إلا أن أمين الشرطة رفض هذه التحقيقات منكراً ارتكابه لهذه التهم الموجهة إليه وزعم أنه كان يواجه 3 ملثمين يحملون أسلحة، حاولوا استهدافه وزملائه أثناء استقلالهم سيارة الشرطة.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.