تضارب الأنباء بشأن عدد القتلى المصريين بليبيا.. بعد حديث السفير الليبي لارتفاع الحصيلة لـ30 قتيلاً
بني وليد الليبية

نقلت شبكة “سكاي نيوز” الإخبارية منذ قليل عن مصادر ليبية، عن مقتل 16 مصرياً وإصابة آخرين جراء إطلاق نار بمدينة بني وليد الليبية، ليرتفع بذلك عدد القتلى المصريين من 12 قتيلاً، أُعلن عنهم منذ ساعة لـ16 قتيل، ومازالت الأخبار تتوالى بشأن العدد الحقيقي حتى الآن.

هذا وقد أفادت بعض المصادر الصحفية، نقلاً عن موقع “أخبار ليبيا”، بأنه نشر تفاصيل جديدة عن مقتل 16 مصري على يد عصابات تهريب في بني وليد غرب ليبيا، وتحدث الموقع، بأن الحادث وقع عندما نشب خلاف بين المهربين والمهاجرين المصريين الذين حاولوا الفرار أثناء نقلهم من مكان إقامتهم إلى الموقع الذي تنطلق منه رحلتهم للهجرة غير الشرعية، حيث تم قتل 3 ليبيين أحدهم قٌتل مذبوحاً.

وتابع الموقع، نقلاً عن مصدر أمني ليبي قوله إن المصريين استقلوا سيارات كان المهربون يستعملونها لنقل لنقلهم وتحركوا بها إلى خارج بني وليد، إلا أنهم فوجئوا بنقطة أمنية تسمى “فدراج” وتم القبض على عدد منهم وجرى التحقيق معهم في مقر السرية الأمنية قبل أن تتعرض لهجوم من المهربين أدى إلى مقتل 16 شخصًا منهم.

كان الصحفي الليبي “عبدالباسط بن هامل”، قد تحدث عبر مداخلة مع قناة “الغد العربي”، بأن 16 مصرياً مسجلين “هجرة غير شرعية” في مدينة بني وليد غرب ليبيا، لقوا مصرعهم اليوم الأربعاء، موضحاً أنهم قُتلوا ثأراً لوفاة الثلاث ليبيين، الذي اُتهموا بقتلهم، حسب تصريحات مواقع التواصل الاجتماعي الليبية.

ومن ناحية أخرى، تحدث القائم بأعمال السفير الليبي بالقاهرة، السفير “محمد صالح”، خلال مداخلة هاتفية لبرنامج “الحياة اليوم”، مع الإعلامية “لبنى عسل”، عن وجود تأكيدات بارتفاع القتلى المصريين لـ30 قتيلاً، مطالباً بالوقوف بجانب الجيش الليبي، وزيادة تسليحه لملاحقة الإرهابيين، والمجرمين.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.