بالفيديو: أسباب غضب السيسي في افتتاح المقر الجديد للداخلية «مابصرفش فلوس ع الهوا»
افتتاح مقر وزارة الداخلية الجديد

شهد الرئيس “عبد الفتاح السيسي” صباح اليوم الأربعاء 27 أبريل افتتاح المقر الجديد لوزارة الداخلية بأكاديمية الشرطة بالقاهرة الجديدة، بحضور اللواء “مجدي عبد الغفار” وزير الداخلية وبعض القيادات الأمنية.

وقد قام السيسي خلال اللقاء بتوجيه سؤالاً عن كيفية تأمين قطاع الخدمات بالمقر، فأجاب الضابط أن ذلك سيكون بواسطة 1000 مجند، فأعترض “السيسي” على الكم الهائل من المجندين الذي سيتطلبه التأمين، مشيراً إلى أنه تم نقل المقر إلى القاهرة الجديدة بدلاً من العاصمة حصراً للنفقات الطائلة التي تنفقها الدولة على التأمين.

فيما استطرد السيسي متسائلاً عن التكلفة التي سيتطلبها تجنيد 1000 مجند لتأمين هذه المنطقة متابعاً أنه من الضروري حساب كل شئ، فأجاب الضابط بأنه سيتم خفض عدد 300 جندي منهم، فأعترض السيسي مجدداً على مقدار التخفيض، متابعاً يجب أن يتواجد قرابة الـ 70 جندي فقط بالإضافة إلى كاميرات المراقبة، متابعاً بحزم “أوقف 1000 جندي يأمنوا المقر دا كلام قديم وغير مقبول”، حيث أن تواجد هذا القدر الكبير من الجنود لتأمين المقر سيكلف الدولة ملايين الجنيهات سنوياً.

فيما حاول الضابط تدارك الأمور قائلاً، سنخفض العدد، ليبارده السيسي برد حازم “لا مش خفض الكلام اللي قولته يتدرس كويس واحنا عاملين المقر دا عشان مانتكلفش كتير ويجب الإستفادة من الأنظمة الحديثة في التأمين” لينهي حديثه بتهنئة الوزارة على مقرها الجديد.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

  1. يعنى الفاوس تتصرف رواتب للجنودوحش ؟؟؟ .. طاب اتصرف كام على المقر رخام وسيراميك ووووو ؟؟؟ احنا بنحب نصرف على الطوب والظلط لكن البنى ادم لا يموت من الجوع فى داهيه

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.