على غرار “ريجيني”.. “لوموند” الفرنسية تفجر مفاجأة بشأن إعادة التحقيق في مقتل فرنسي بقسم قصر النيل.. بالتزامن مع زيارة “أولاند” للقاهرة!
ريجيني ولانج الفرنسي

فجرت صحيفة “لوموند” الفرنسية مفاجأة من العيار الثقيل، حيث تناولت، بأن الرئيس الفرنسي “فرانسوا هولاند”، والذي يزور القاهرة غداً، سيفتح مع الرئيس “عبدالفتاح السيسي”، ملف مقتل المدرس الفرنسي “إريك لانج” داخل محبسه في سبتمبر 2013، وسيكون ذلك مطروحاً على طاولة المفاوضات بين الرئيسين.

وأضافت الصحيفة الفرنسية، بأن مطالبات أسرة المدرس الفرنسي المقتول إعادة فتح ملفه لمعرفة حقيقة وفاته، هي ما دفعت السلطات الفرنسية، لفتح التحقيقات من جديد، بالرغم من مرور أكثر من عامين ونصف على مقتله.

وعرضت صحيفة “لوموند”، في تقريرها الصادر اليوم السبت، بأن والدة “لانج”، قدمت طلباً للسفارة الفرنسية في القاهرة والحكومة الفرنسية في باريس، لمطالبة مصر بإعادة فتح التحقيقات ومعرفة الحقيقة وراء مقتله، على غرار واقعة وفاة الشاب الإيطالي “جوليو ريجيني” في مصر.

يذكر أن المدرس الفرنسي “إريك لانج”، قد قتل منذ عامين ونصف بالقاهرة، وأعلنت الداخلية المصرية، وقتها، أن سبب مقتله في مقر احتجازه بقسم شرطة قصر النيل، بعد مشادة كلامية بينه وبين 6 سجناء آخرين.

 

لوموند الفرنسية

 

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.