بالصور.. ظهور خريطة جديدة تعود للعصر العثماني تثبت سعودية جزيرتي تيران وصنافير- أخبار أزمة تيران وصنافير
جزيرتي تيران وصنافير

ما زالت أزمة جزيرتي تيران وصنافير  اللاتي تم إهدائهم للملك السعودية سالمان بن عبد العزيز آل سعود تثير الجدل خاصة مع انقسام الشعب حول هذا القرار الرئاسي بين مؤيد ومعارض، والكل يحاول جاهدا الكشف عن حقيقة جزيرتي تيران وصنافير الواقعتان على شاطئ البحر الأحمر هل هم يتبعان مصر أم السعودية؟.

وبعد حالة الجدل السائدة حاليا بين الشعب المصري بشأن جزيرتي تيران وصنافير وأيضا بشأن اتفاقية ترسيم الحدود بين مصر والمملكة العربية السعودية التي وقعت الأسبوع الماضي، فقد كشفت هيئة المساحة الجيولوجية بمصر عن خريطة تعود للعصر العثماني تثبت أن جزيرتي تيران وصنافير سعوديتان ولا يقعان داخل الحدود المصرية.

1

ويرجع تاريخ تلك الخريطة إلى عام 1928،وتوضح أن الجزيرتين تقعان تحت خط عرض 28 وبين خطي طول 34 و35 أي أنهما خارج الحدود المصرية، كما أن تلك الخريطة موثقة بمركز معلومات المساحة الجيولوجية، تحت رقم 19 لسنة 1986، وتعرف باسم خريطة «دكتور هيوم»، كما أعلنت وزارة الخارجية المصرية سابقا عدد من الوثائق التي تؤكد ملكية السعودية لجزيرتي تيران وصنافير.

كما أوضح السيسي أن هناك عدد من الوثائق لوزارة الخارجية والدفاع والمخابرات العامة تؤكد أن الجزيرتين تتبعان السعودية.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.