امسك فاتورة.. هكذا غضب المواطنون على ارتفاع الأسعار
امسك فاتورة

“امسك فاتورة” تحت هذا الشعار دشن مجموعة من الشباب حملة على مواقع التواصل الاجتماعي للتعبير عن غضبهم من ارتفاع فواتير الكهرباء والغاز الطبيعي والمياة، تلك الحملة التي تفاعل معها العديد من المواطنين للتضامن مع الحملة وخاصة مع ملاحظة زيادة أسعار الفواتير، عن طريق تصوير الفاتورة ونشرها على السوشيال ميديا.

وجذبت الحملة العديد من التعليقات فقالت سمر سعد:” الناس الغلابة مطحونين ومحدش حاسس بيهم المرتبات زى ماهى والفواتير بتاعت الغاز والكهرباء والمياه زادت آكتر من الضعف ولازم ضغط علي النظام عشان الفواتير المبالغ فيها.

واتفق معاها محمد مسعد والذي أشار إلى أن هناك الكثير لا يقدر على الفهم على أن الحال في مصر ينتقل من سيء إلى أسوء، وارتفاع الفواتير هو أمر طبيعي لأن الدعم مرفوع.

وقال حمدي قال حمدي إبراهيم إن فواتير الكهرباء والماء أزمة زادت ثلاثة أضعاف ، والأسعار أرتفعت لأكثر من الضعف، وفاتورة المياة أصبحت تدفع مرتين في الشهر رغم أنها تصل ضعيفة و غير صالحة للاستخدام الآدمي.

كما تضامن مع المواطنين عدد من الأحزاب فأوضح مدحت الزاهد القائم بأعمال رئيس حزب التحالف الشعبى الاشتراكى أن المكتب السياسى للحزب ناقش فى اجتماعه الاخير الاوضاع الاقتصادية التى تضرب الفقراء وموجة الغلاء ورفع تعريفة المياه والغاز والكهرباء وتخفيض دعم محدودى الدخل.

وتسائلت حركة شباب 6إبريل قائلة:”هل يسدد الجيش فواتير المياة والكهرباء والغاز وضرائب منشائته التجارية، من مولات وقرى وفنادق وبنزينات”.

ومن جانبه وجه البرلماني السابق زياد العليمي، رسالة غلى الحكومة المصرية قائلا:” ارحموا فقراء شعبنا، الفقراء مش هيدفعوا ثمن فشلكم، في الإدارة طول الوقت، النظام بيدفع البلد للانهيار”.

في حين ردت وزارة الكهرابء على تلك الحملة حيث أكد الدكتور محمد اليماني، المتحدث الرسمي باسم وزارة الكهرباء، أن الوزارة متابعة جيدًا للحملة، وترحب الوزارة بأي مشكلة وتعالجها في 48 ساعة وتحاسب المقصر، نافيًا وجود أي أية زيادات لأسعار الكهرباء، وإنما هناك إعادة هيكلة لأسعار الكهرباء على مدى 5 سنوات.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

  1. بلد وسخه وحتفضل وسخه ؟ غاز كهربا تليفون ومياه اسعار زادت الضعف ؟ طيب الحكومه الوسخه دي ما سالت نفسها منين يابلد وسخه حنجيب منين الراتب حيكفي ايه ولا ايه ااااااااه يابلد وسخه وحكومه وسخه تخفضو للاغنياء وتطحنو الفقراء اااااااااه يابلد وسخه وحكومه وسخه نازلين فينا دبح دروس خصوصيه وارتفاع اسعار ومافي رحمه اه يا بلد وسخه وحكومه وسخه اتفوووووووووووووه عليكي ياحكومه

  2. هتدفع يعني هتدفع ماهم ميقدروش غير علي الفقراء الكهرباءوالماء والغاز يخفض سعرة لمصانع اﻵسمنت وحديد عز ومع ذلك إرتفع سعر طن الحديد400جنية ويتهربوا من دفع الضائب لكم الله يافقراء مصر الله يغنيكم من فضلة ويرزقكم من حيث ﻻتعلمون وحسبنا الله ونعم الوكيل في كل من ﻻيتقي الله وكل ظالم

  3. تخيل واحد غلبان بياخذ معا ش1000جنيه ويعول اسره ولو مشغل ثلاجه فقط واناره بسيطهلمنزل تحتو ي علي عدد2غرفه فط وسخان ماه يد فع كام شهريا كهربا؟:

    1. يدفع 400 ويتبقي 600 يخلص منهم ويديهم للحكومه تاكله بيهم طول الشهر كسمك ياحكومه بلد وسخه وحتفضل وسخه تنصر الاغنياء وتطحن الفقراء بلد وسخه وحتفضل وسخه

  4. لا أعلم اي وزارة هذه تقول انها تعمل من أجل الفقراء والواقع تعمل من أجل زيادة الفقراء فقرا والاغنياء غنا فمهما زادت الاسعار لا يتأثر بها اي صاحب عمل لانه ببساطه يضيف فرق الغلاء علي سعر السلعة بل وربما ضعف الفرق كما يحدث الآن ليكون الضحية هو من يقوم بشراء الخدمة او السلعة علاوة علي ضعف الرقابة وزيادة انتشار الفساد فكلما زاد الفقر زاد الفساد بل وانتشرت الرزيلة وقطاع الطرق والبلطجية واللصوص فالي اين ايتها الحكومة العرجاء الفاشلة تريدون ان تصلوا بالشعب واعلموا ان العبارات الرنانة والاعلام الكاذب البعيد عن الواقع والشعارات المزيفة لن تصل بنا الا الي مالم يحمد عقباه

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.