فرق صاعقة مصرية تتجه إلى قبرص لتحرير الطائرة المصرية المختطفة
قوات الصاعقة المصرية

صرحت مصادر أمنية رفيعة المستوى، أنه يجري الآن التخطيط لعملية تحرير الطائرة المصرية المختطفة في قبرص، بإرسال قوات صاعقة مصرية غادرت مطار القاهرة الدولي منذ قليل في طريقها إلى مطار “لارنكا” بقبرص من أجل التدخل الفوري لحل الأزمة وتحسباً لأي أمر طارئ.

ومن جانبه صرح وزير الطيران المدني “الدكتور شريف فتحي”، أن الطائرة التي اختطفت صباح اليوم كانت تقل 55 راكب من عدد من الجنسيات المختلفة أغلبهم مصريين، وقد تم تحرير معظم الركاب باستثناء الأجانب منهم وطاقم الطائرة.

بينما فضل وزير الطيران عدم الإفصاح عن هوية المختطف حتى الأن، مشيراً إلى أن اعلان الخاطف امتلاكه لحزام ناسف أوجب التعامل معه بحرص حتى التأكد من كذبه من عدمه ضماناً لسلامة الركاب.

مشدداً على عدم ورود مطالب حقيقية للخاطف من أجل تحرير الرهائن حتى الآن، مضيفاً أنه تم ارسال طائرة لعودة الركاب المفرج عنهم إلى مطار القاهرة، متابعاً أنه لا يمكن تحديد متى ستنتهي المفاوضات مع الخاطف، مؤكداً على وجود كافة المعلومات الحقيقية حول ملابسات الحادث لدى الوزارة إلا أنه سيعلن عنها في وقتها، مع استمرار التنسيق مع الجهات المعنية لسرعة انهاء الأزمة.

يذكر أن وزارة الطيران، قد أعلنت اختطاف الطائرة التي كانت متجهة من مطار برج العرب إلى مطار القاهرة وعلى متنها 55 راكب، وإجبارها على تغيير المسار إلى قبرص بواسطة راكب ادعى ارتدائه لحزام ناسف وهدد بتفجير الطائرة إذا لم تتم تنفيذ مطالبه.

كما أعلنت السلطات القبرصية أن شخص واحد هو من اختطف الطائرة مهدداً طاقهما بحزام ناسف، وفي الثامنة من صباح اليوم تلقى برج المراقبة في مطار لارنكا بقبرص استغاثة من الطائرة المختطفة يؤكد خاطفها تعرضها للخطف، وأذن المطار للطائرة بالهبوط في الثامنة و50 دقيقة صباحاً.

يذكر أن الطائرة بدأت رحلتها من مطار الدمام بالمملكة العربية السعودية ومنه إلى مطار برج العرب بالإسكندرية، وكان من المنتظر هبوطها فى مطار القاهرة.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

  1. زي مقالو من ذي قبل أن الجيش العراقي رابع جيش في العالم ثم عملوا فيه كده ربنا يسترها

  2. والصاعقة المصرية بتحط علم الأردن ليه على صدرها؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
    ركزوا بقى حرام كده

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.