خطوة تصعيدية ضد حكم مباراة مصر ونيجيريا بعد تجاهله لهجمة صلاح
حكم مباراة مصر ونيجيريا

صرح عضو المكتب التنفيذي للإتحاد الدولي لكرة القدم “المهندس هاني أبو ريدة”، أن المباراة التى خاضها المنتخب المصري مع المنتخب النيجيري لم تكن تعادل بل كانت بطعم الفوز، مضيفاً أنه بالتعادل تضاعفت المسئولية على اللاعبين الملزومين بخوض مباراة العودة وتحقيق الفوز.

وتابع “ريدة” فى مداخلته الهاتفية التى أجراها على إذاعة راديو 9090 فى برنامج “ملعب 9090″، أنه فيما يخص المدير الفني للمنتخب المصري “هيكتور كوبر”، فهو يبلي بلاءً حسناً مع الفريق ويسير وفقاً للخطى الموضوعة له، مشيراً إلى أن كل مدرب يتم التعاقد معه يتم تقييم أدائه وفقاً لإنجازه الهدف المطلوب منه، وكما يعلم الجميع فإن هدف كوبر هو تأهل مصر لمونديال الجابون 2017.

وفيما يخص مباراة الذهاب التى شهدت سوء تنظيم كبير من جانب المنتخب النيجيري قال عضو المكتب التنفيذى، أنه لن يتم معاملة المنتخب النيجيري فى مصر فى مباراة العودة كما فُعل مع المنتخب المصري، فإذا أخطأ الأفارقة فلا يمكن أن تخطأ مصر فالخطأ من دولة كحجم مصر غير مقبول، على حد تصريحه.

وفى السياق ذاته، نوه “أبو ريده” إلى خطأ حكم المباراة الذي تجاهل هجمة صلاح وقام بإطلاق صافرة إنهاء المباراة، قائلاً أن ما قام به بحكم القانون صحيح ولكن العرف يوجب عليه الإنتظار حتى استكمال الهجمة، متابعاً أنه قد تم تقديم شكوى ضده إلى الإتحاد الأفريقي لكرة القدم.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.