“سعد الدين إبراهيم” يضع شرط لإطلاق سراح مرسي
محمد مرسي

أعلن الدكتور “سعد الدين إبراهيم”، مدير مركز ابن خلدون للدراسات الإنمائية، عن تقديم مبادرة من أجل المصالحة بين الإخوان والدولة.

وأضاف “سعد الدين”، في حوار لصحيفة الوطن، أن المبادرة تتضمن الإفراج عن الرئيس الأسبق، “محمد مرسي”، وإطلاق صراح جميع الإخوان المسجونين، بمن فيهم الدكتور “محمد بديع”، المرشد العام للإخوان، والمهندس “خيرت الشاطر”، والدكتور “سعد الكتاتني”، وأن تسمح لهم الدولة بالرجوع إلى أعمالهم، وممارسة العمل العام.

وتابع “سعد الدين” حديثه، أن هذا بشرط أن يعلن الإخوان التوبة، والاعتذار للشعب المصري عما بدر منهم، والتخلي عن منهج العنف وانتهاج السلمية في أعمالهم.

ودعا “سعد الدين”، مجلس النواب، إلى تبني هذه المبادرة، ومناقشتها داخل المجلس، وتبني المصلحة الوطنية، لأن السياسيين في مصر مترددون في إطلاق مبادرات المصالحة.

وجدير بالذكر، أن جماعة الإخوان المسلمون، قد رفضوا الكثير من المبادرات التي طرحت على الساحة، لأنها لا تحتوي على عودة “محمد مرسي” إلى الحكم مرة أخرى.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

  1. بصراحة كلام هذا البق ف ينرفز وأحسن له يخرس لانه مستفز وعميل الأمريكان ولا نسى مبارك حبسه ليه؟ ابو الفتن الحاقد على مصر مقابل فلوس الأمريكان ، ارحمونا منه ومن كلامه العبيط ، خلاص بيخرف بحكم السن

  2. مش قلتلك انك طول عمرك هتفضل رجل وسخ وخبيث فمنهج الاخوان دائما اصلاحى وبالتى هى أحسن وأنت تعلم ذلك وهم ليسوا حريصون على الحياة مثلك أيها النذل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.