وقفة إحتجاجية لأصحاب المعاشات ضد وزيرة التضامن
وقفة إحتجاجية لأصحاب المعاشات ضد وزيرة التضامن

طالبت الجمعية العمومية لإتحاد أصحاب المعاشات اليوم الثلاثاء ”  برئاسة  ” البدري فرغلي ” رئيس إتحاد أصحاب المعاشات ، خلال إجتماعها بمقر “حزب التجمع ، بتشكيل مجلس قومي يدافع عن حقوق أصحاب المعاشات ، وقررت الجمعية خلال إنعقادها بتحديد الحد الأدنى للمعاش بــ  1200 جنيه ، بالإضافة إلى علاوة تقدر بــ 20% لمن يستفيد بالحد الأدنى للمعاش طبقاً لما ورد بنص الدستور .

وأوضح الإتحاد أن أصحاب المعاشات المبكرة يقل معاشهم  عن 500 جنيه ، وأن المحاكم الإدارية أصدرت احكاما نهائية لأصحاب  بعض المعاشات بصرف خمس علاوات سابقة ، لكن وزارة التضامن ترفض تنفيذ الأحكام كما ترفض صرف المستحقات باثر رجعي لما تبقى من علاوة 2007 .

ومن جانبه هاجم البدري فرغلي الإعتداء على أصحاب المعاشات ، وأن التأمينات سقطت تماما وأصحاب الفساد هم من يسيطرون على التأمينات ، مشيراً إلى أن وزيرة التضامن الإجتماعي رفعت درجة الإحتقان عند نسبة كبيرة من  الشعب ، وقال فرغلي مهاجما وزيرة التضامن الإجتماعي انهم لم يختاروها ولم يثقوا فيها وأنها لم تراعي الظروف السياسية  والإقتصادية التى تمر بها البلاد .

وتابع فرغلي حديثه لأصحاب المعاشات “الوزيرة معترفة رسمياً أنكم ليكم 585 مليار جنيه، وواضعين باسم أصحاب المعاشات 80 مليار جنيه استثمار فى الشركات الكبرى، هى ضربتنا على خدنا الأيمن مش هنعطيها خدنا الأيسر”، مؤكداً أنه ليس على خصومة مع الوزيرة والحكومة ولكنهم ابتعدوا عن الناس وسيبتعد الناس عنهم” بحسب قوله.

وأعلن عدم التعامل مع وزيرة التضامن الإجتماعي وقال لأصحاب المعاشات ” نحن لانخاف من الوزيرة ، فلم نخش من أي نظام من قبل ، وكل واحد منكم يتحول من بكره لمجموعة مقاتلة لتجميع أكبر عدد من اصحاب المعاشات  ، مؤكدا أنهم سيتواصلون مع رئيس الجمهوريه ويخاطبونه بكل مايتعرضون له من ازمات ومعاناة ، معلناً ” سنحتج ونتظاهر بقوة ونحن نتعامل بقانون ولن نخالف قانون التظاهر  ودعى أصحاب المعاشات للمشاركة في الإحتجاج بعد الموافقة على التظاهر .

 

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.