بالفيديو: مجلس الوزراء يكشف حقيقة التغيير الوزاري الجديد بعد أزمة أمناء الشرطة
حقيقة التغيير الوزاري

صرح المتحدث بإسم رئاسة مجلس الوزراء “السفير حسام القاويش”، أن ما يتردد إعلامياً عن أجراء تعديلات وزارية مبكرة بعد أزمة أمناء الشرطة بالدرب الأحمر، هى مجرد تقديرات إعلامية لا تحمل أى أساس من الحقيقة، متابعاً أن المجلس سيلعن ذلك إذا ما تقريره رسمياً.

فيما تابع “القاويش” خلال مداخلة تلفونية أجراها مساء الأثنين فى برنامج “حضرة المواطن” على فضائية “العاصمة”، أن العمل داخل المجلس يسير كما المعتاد، وأنه من المقرر خلال الأيام المقبلة القادمة أن تعرض الحكومة بيانها على المجلس، بعد أن تصل إليها الدعوة من البرلمان، والذى من المقرر أن يحدث بعد أن ينتهى مجلس النواب من وضع لائحته الجديدة.

ومن ناحية أخرى أكد المتحدث بإسم مجلس الوزارء، على أن الحكومة لم تتوانى فى التعامل مع حاث مقتل “سائق التوكتوك” بالدرب الأحمر، والذى تم على يد أمين شرطة الخميس الماضى، مشيراً إلى تحرك الداخلية بشكل سريع لضبط الجانى وإحالته للنيابة، إلى جانب زيارة وزير الداخلية لأسرة القتيل، وإجرائه مقابله مع السيد رئيس الجمهورية لبحث سُبل إجراء تعديلات تشريعية من شأنها تنظيم العلاقة بين الشرطة والمواطن.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.