تعرف الآن علي أعراض الإصابة بفيروس زيكا ومخاطره وطرق الوقاية والعلاج منه
فيروس زيكا - صورة أرشيفية

ظهر فيروس زيكا الخطير الي أثار الزعر والخوف العالمي خصوصًا في الآونة الأخيرة ويهدد صحة الشعوب خاصة المواليد، هذا الفيروس الخطير  أتي من البرازيل وأصاب حوالي 500 ألف و 1.5 مليون شخص بالبرازيل، حيث انتقل إلي أكثر من 20 دولة.

وذكرت المنظمة الأممية لتشكيل “فريق طوارئ” للسيطرة علي إنتشار الفيروس الخطير، أن هناك ما بين  3 إلي4 مليون شخص بالأمريكتين قد يصابوا بفيروس زيكا خلال العام الجاري.

أعراض الإصابة بفيروس زيكا

فيروس زيكا ينتقل عن طريق البعوضة “الزاعجة المصرية“، وينقل أعراضه والتي لا تشترط أن تظهر علي المصاب، من أعراضها :

  • أرتفاع في درجة الحرارة
  • إلتهاب بالعينين
  • الصداع الشديد
  • آلام في المفاصل
  • حكة في الجلد.

خطورة وأضرار فيروس زيكا

وأشارت منظمة الصحة العالمية أن الأعراض لدي البالغين والأطفال تكون مشابهة إلي حد ما لأعراض حمي الضنك، بما في ذلك آلام شبيه للإنفلونزا والطفح الجلدي، وهناك العديد من الناس قد لا يظهر عليهم هذه الأعراض، بالإضافة إلي أن هذه الأعراض قد تستمر لمدة أسبوع كامل، خطورة الإصابة بالفيروس :

  • إصابة أي جنين بضمور في المخ، وبذلك إذا أصيبت أمه بالفايروس أثناء حملها فيه.
  • في بعض الأحيان قد يؤثر الفيروس في وفاه الجنين ببطن أمه.

طرق الوقاية والعلاج من فيروس زيكا

وقال العلماء أن مصل الوقاية من فيروس زيكا سيستغرق عامين ليتم إختباره وتجربته، لكنه قد يستغرق عقداًَ من الزمان ليصبح متاحاً لأستخدامه، وأضافوا أن الطريقة الوحيدة للوقاية منه تطهير المياه الراكدة التي يتكاثر البعوض بها، والوقاية من لدغات البعوض، وحذروا من النباتات الموضوعة في الأواني، وتجنب السفر لأمريكا اللاتينية.

ويجب علي المصاب بهذا المرض إلتزام الراحة التامة في الفراش وعدم بذل أي مجهود، مع الإكثار من السوائل نتيجة إرتفاع درجة حرارة الجسم،وفي حالة الإصابة يمنع إستعمال الإسبرين أو المسكنات غير السيترويدية، واستخدام مسكنات أسيتامول لتخفيف الحمي.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.