ذكرت قناة لايف نيوز الروسية، أن جهاز الاستخبارات الروسي، وجهاز المخابرات العامة المصرية، توصلا إلى تحديد 6 أشخاص مشتبه بهم في تفجير الطائرة الروسية، ومن بين المشتبه بهم عامل في خدمة نقل الأمتعة داخل المطار، ويعتبر هو المتهم الأساسي في القضية، حيث أن تقارير الاستخبارات، تعتقد بأنه هو الذي قام بنقل القنبلة داخل الطائرة، ثم هرب بعد ذلك من المطار وغادر مصر.

وأوضحت مصادر قريبة من جهات التحقيق، بأن هذا العامل، قام بإخفاء القنبلة داخل الأمتعة في الطائرة، وهذه المعلومات الجديدة، تخالف تقارير سابقة، بأن القنبلة وضعت أسفل أحد المقاعد.

هذا ويعد حادث تفجير الطائرة الروسية، في 31 أكتوبر الماضي، فوق شبه جزيرة سيناء، أثناء قيامها برحلة من شرم الشيخ، متجهة إلى بطرسبورغ الروسية، هو أكبر كوارث الجو الروسية، والذي نتج عنه تحطم الطائرة ووفاة كل من كانوا فيها.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.