مصطفى بكري سينتهي حكم الرئيس عبد الفتاح السيسي في هذه الحالة
مصطفى بكري

خلال برنامجه “حقائق وأسرار” المذاع على قناة صدى البلد فجر الإعلامي وعضو مجلس النواب مصطفى بكري مفاجأة من العيار الثقيل حول شرعية حكم الرئيس الحالي عبد الفتاح السيسي، حيث صرح بكري أنه في حالة عدم إقرار البرلمان لقانون الانتخابات الرئاسية خلال أسبوعين سينتهي حكم السيسي.

وأشار بكري أن البرلمان المصري الجديد قد انتهى من مناقشة ما يقرب من 250 قرار من إجمالي 341  أي ما يتجاوز ثلثي القوانين، واصفا أن الموافقة على تلك القرارات تعد “تحصيل حاصل”، حيث أنه ليس أمام مجلس النواب سوا خيارين لا ثالث لهم إما إقرار تلك القوانين وتعديلها بعد ذلك من خلال مشروع أو رفضها بشكل قطعي.

وأضاف بكري أن فتح النقاش في القرارات بقانون يتسبب في كارثة إذا لم يتمكن المجلس من الانتهاء من جميع القوانين خلال أسبوعين لأن ذلك يخالف الدستور، كما أنه ناقش جدول أعمال المجلس حول إقرار القوانين مع رئيس البرلمان، مضيفا أنه إذا لم يتم الانتهاء من قانون سيحل المجلس ويعاد انتخابه مرةً أخرى.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.