عاجل : الازهر الشريف للفضائيات المصرية ” شوهتم الاسلام “
الدكتور أحمد الطيب شيخ الازهر الشريف

أعلن الأزهر الشريف في مصر من خلال بيان رسمي بأنه غاضب من بعض فضائيات مصر، واصفاً اياها بأنها تعمل على تشويه صورة الاسلام الحنيف وزعزعة أمور وثوابت الأمة الاسلامية.

ورداً على الحملات التحريضية التي يتعرض لها الأزهر الشريف، أصدر بيان رسمي من قبل هيئة كبار علماء الأزهر الخميس جاء فيه، أن هذه الحملات ضد الأزهر مغرضة وتهدف الى تشويه الاسلام، بالاضافة الى أنها حملت الأزهر مسؤولية العنف العشوائي والتي تعمل على زعزعة أمن المواطنين.

وأضاف بيان الأزهر أن هذه الحملات تقوم باستخدام القوة من أجل فرض الآراء وأنها تجاوزت بهذا كل الثوابت الاسلامية وطعنت في التراث الفكري والحضاري للأمة والعالم.

وتابع بيان الأزهر الشريف ” رأينا مجلات ثقافية من خلالها يتم اتهام أئمة الامة الاسلامية بأنهم أئمة للثقافة التكفيرية، بالاضافة الى أنها مجلات عدت أئمة الاسلام مثل أبا حنيفة والاشعري والشافعي والباقلاني ومالك والغزالي وغيرهم بأنهم مجموعة من التكفيريين.

واسكتمل الازهر بيانه بالقول ” إن مثل هذه الحملات وغيرها لن تمنع الازهر الشريف وهيئة علماؤه عن اتمام دورهم وسيضلون حماة الأمة وتراثها ومحافظين على الهوية الحضارية، وأشار البيان إلى أنه مهما كانت التحديات والجهات الداعمة لمثل هذه الحملات سيكون الأزهر الشريف لهم بالمرصاد والحصن المنيع.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.