سامح شكري: ينشر حقيقة إجتماعه مع “أردوغان” في السعودية
تركيا ومصر

بعد انتشار العديد من الأخبار عبر المواقع الإخبارية ومواقع التواصل الاجتماعي، وذلك حول قيام وزير الخارجية المصري سامح شكري بمقابلة الرئيس التركي طيب رجب أردوغان في المملكة العربية السعودية، حيث بدأ رواد مواقع التواصل الاجتماعي بالهجوم على وزير خارجية مصر بسبب هذه المقابلة.

>> التموين تعلن بشري سارة للمواطنين بمناسبة العام 2016 .. ننشر لكم التفاصيل

حيث تبين أن هذا الخبر غير صحيح، وأن وزير الخارجية شكري لم يقم بمقابلة أردوغان، ونفى الوزير هذا الأمر جملة وتفصيلاً، مؤكداً بأن موقف مصر واضح من جميع الدولة التى تدعم الإرهابيين في مصر وتحاول تعكير الأجواء وإثارة البلبلة في مصر، وأشار بأن هذا الأمر لن يحدث مستقبلاً إلا بعد تغيير تركيا سياستها الخارجية إتجاه جمهورية مصر العربية.

>> مفاجأة .. وزير الري المصري يوضح هذا ما ترفض إثيوبيا الاعتراف به
>> بالصور .. وزير الري الأثيوبي يخدع «شكري» في «سيلفي» وسخرية مواقع التواصل

يذكر أن سامح شكري وزير الخارجية المصري كان في زيارة رسمية إلى المملكة العربية السعودية لمدة يوم واحد، وذلك لمتابعة ومناقشة الظروف الميدانية في الشرق الأوسط، حيث تخلل تواجده في السعودية بالاجتماع برفقة مسئولين في الحكومة السعودية، ونفى الحديث عن وجود مبادرة سعودية بين تركيا ومصر.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.