المرأة الميتة تثير الذعر في أوروبا وخاصة روسيا وأنباء عن تواجدها داخل مصر
المرأة الميتة

تقارير إستخباراتية روسية نشرتها المخابرات الروسية، والعديد من الصحف الأوروبية تسببت في ذعر كبير في أوروبا بشكل عام وفي روسيا بشكل خاص، حيث نشرت هذه التقارير أن هناك إمرأة روسية تسمى “أوجيل إم”، مريضة بسرطان الدماغ قام تنظيم داعش بتجنيدها للقيام بعملية إنتحارية داخل إحدى العواصم الأوروبية خلال الفترة القادمة، ورجحت التقارير أن تكون هذه العاصمة هي موسكو.

ونتيجة لذلك قامت روسيا بإلغاء إحتفالات الكريسماس لأول مرة بالساحة الحمراء في العاصمة موسكو، وتقول التقارير أن تنظيم داعش إستغل مرض أوجيل ويأسها من الحياة لتجنيدها للقيام بهذه العملية الإنتحارية، وفي تقرير من صحيفة إكسبريس البريطانية أكدت من خلاله أن أوجيل متزوجة من مصري وهي حاليا في القاهرة لتلقي العلاج وذلك وفقا لحوار مع والدتها.

إلا أن صحف روسية أكدت أن أوجيل متواجدة حالياً في جورجيا، برفقة شاب تركي يبلغ من العمر 29 عام يسمى “بولات”، وهو من جندها للإنضمام لتنظيم داعش، حيث يخططان هناك لكيفية دخول العاصمة الأوروبية المرضودة للقيام بالعملية الإنتحارية المُخطط لها.

51EPsEf

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

  1. كلام فارغ وتخاريف واستهبال على العرب المتخلفين اللى عمرهم ميتعلموا من اللى حصل لهم وما يحصل لهم

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.