بالفيديو تجربة مجنونة فتاة تطلب عريس بوسط القاهرة بدون شروط ولا مهر ولا شبكة
تجربة فتاة مجنونة

حقيقة تجربة مجنونة، حيث قامت مراسلة قناة الحياة الفضائية بأحد برامجها وهو برنامج” خلاصة كلام”، بتقديم فكرة جسدت فيها حالة من المشاكل الاجتماعية الحقيقة التي تقف في وجه الشباب من الجنسين وبالتحديد الفتيات، وهي أزمة تأخر الزواج والعنوسة بسبب القيود والعراقيل المجتمعية.

وكم وصف تلك التصرف بالتجربة المجنونة قامت مراسلة قناة الحياة نهاد سمير، بالوقوف بأحد الشوارع وتحمل لوحة تحمل العبارة التالية:

” بدون تعقيد عايزة عريس بدون شروط ” حيث لم تطلب مهرا أو شقة أو سيارة، فقط اكتفت في الإعلان الذي وضعته بإنسان طيب وابن ناس”

وتحدثت نهاد سمير مراسلة الحياة مع عدد من الشباب الذي مر عليها لتسجيل ألانطباعات وردود  الأفعال، وتخبرهم بعمرها الذي بلغ 30 عام، ولم تتزوج ولا تريد غير إنسان صالح لتحيا معه بدون إلزامه بتوفير الشروط المتعارف عليها من توفر شقة ومهر ووظيفة مرموقة وغيرها من العراقيل والقيود التي تمنع إتمام الزواج.

ووجهت مراسلة الحياة سؤال بالغ القسوة للمجتمع المصري، وخاصة للبنت المصرية مستوضحة غن كان بمقدورها التغاضي عن تلك المعوقات والأمور المتشددة التي تتعلق بالمهر والشبكة والسيارة والشقة مقابل أن تتزوج وتتخلص من العنوسة؟، المزيد من التفاصيل بالفيديو المرفق.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

  1. أناموافق أتجوزك وده إيميلى وفيا الشروط المناسبه [email protected]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.