وزارة الداخلية تكشف الستار عن حقيقة تعذيب الطفل البالغ 14 سنة
وزارة الداخلية تنفي تعذيب الطفل البالغ 14 سنة

كشفت وزارة الداخلية عن حقيقة تعذيب الطفل الذي تداولت بعض المواقع على شبكة الإنترنت أخباراً متعلقة بتعذيبه، ويُذكر أن الطفل يبلغ 14 عاماً، وقد صدر أكثر من خبر يفيد بأنه تم صعق أعضاء الطفل التناسلية وهتك عرضه.

وقد تم اعتقال الطفل عقب عمليات تم تنفيذها من قبل جماعة الإخوان، و كان الطفل من المشاركين في عمليات حرق سيارات الشرطة وبعض المنشآت الحساسة بمدينة نصر وتم ضبط المذكور بعد استئذان النيابة العامة كما اتخذت كافة الاجراءات الامنية لعرضه علي النيابة وتمت إحالته للحبس الاحتياطي.

تم عرض المذكور وبناءا علي قرار من النيابة العامة على مصلحة الطب الشرعى، وذلك بعد دعوى من الدفاع بأنه تم هتك عرض الطفل بعصي، وفي المقابل نفى التقرير عن الطب الشرعى عدم صحة الاتهام الموجه من هيئة الدفاع.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.