أسباب غياب الشرطة عن تأمين السيسي خلال صلاة العيد
أسباب غياب الشرطة عن تأمين السيسي خلال صلاة العيد

على غير العادة ظهر السيد رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي خلال تأدية صلاة عيد الأضحي المبارك 2015 في مسجد المشير حسين طنطاوي بدون تأمين من قوات الشرطة المصرية، حيث تم إستبدال تواجد عناصر الشرطة بقوات من الجيش المصري ووحدات العمل الخاص، وذلك للثقة العالية بالجيش المصري.

>> ننشر لكم تفاصيل إعتداء عميد شرطة على محمد بديع مرشد الإخوان المسلمين

وحسب التقارير الأمنية فإن السيد رئيس الجمهورية إستعان بالجيش وذلك لقدرته الفائقة على محاربة الإرهاب والتصدى لأي محاولة لإغتيال الرئيس السيسي، حيث قامت قوات الجيش بالإحاطة بالمسجد بالعربات المدرعة والآليات العسكرية،وتم تفتيش السيارات ومحيط المسجد بدقة عالية، ومنع تواجد السيارات أو توقفها.

وجاء الإستغناء عن تأمين قوات الشرطة والإعتماد على قوات الجيش بسبب ورود تقارير أمنية عن إمكانية قيام عناصر مسلحة بعمليات إرهابية في المسجد أو عند تواجد السيد الرئيس بداخله، يذكر أن إختيار مسجد طنطاوى جاء بسبب ما يتمتع به محيط المسجد من عدم وجود تجمعات سكانية كثيفة.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

  1. أكيد مها مومس من احدي المومسات المؤيدات للعرص
    مفيش غير المومسات والراقصات فقط هم اللي بيؤيدوا السيسي العرص

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.