المواد البترولية تكشف حقيقة حدوث أزمة نقص فى السولار والبنزين
أزمة نقص المواد البترولية

تداولت على مواقع التواصل الإجتماعى، أنباء عن حدوث أزمة جديدة فى نقص المواد البترولية كالبنزين والسولار، خاصة بعد التغير الحكومى الأخير وإقالة حكومة محلب، وهو ما أدى إلى تكدس محطات البنزين للحصول على المزيد منه خوفاً من عدم القدرة على الحصول عليه وقت نقصانه.

ومن جانبها نفت شعبة المواد البترولية بالإتحاد العام للغرف التجارية، جميع هذه الشائعات مؤكدة أنه من غير المتوقع حدوث أزمة قريبة فى نقص المواد البترولية كالبنزين والسولار، وأن ما أثير من معلومات مغلوطة حول هذا الشأن الغرض منه إثارة البلبلة والفوضى.

كما أضاف رئيس الشعبة “الدكتور حسام عرفات” أن معدلات الطلب على المواد البترولية فى الفترة الحالية متزايدة، بسبب تزياد حركات السفر تزامناً مع قرب انتهاء الأجازة الصيفية وبدء العام الدراسى الجديد، بالإضافة إلى قرب الإحتفال بعيد الأضحى المبارك.

وطالب رئيس الشعبة، بمد السوق بالمزيد من الكميات الإضافية خلال الفترة المقبلة، تجنباً لحدوث اختناقات وزحام فى محطات البنزين خصيصاً فى مناطق الوجه القبلي من البلاد.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.