حقيقة قرار منع بقاء المدرس أكثر من 5 سنوات في المدرسة
وزارة التربية والتعليم

تداولت الصفحات المهتمة بالتربية والتعليم في مصر خبر هام جدا للمعلمين بخصوص منع بقاء أي مدرس في المدرسة مدة تزيد عن 5 سنوات، وقد إنتشرت حالة من الغضب بين كثير من المدرسين عقب هذا القرار، ولذلك نوضح لك الآن حقيقة هذا الخبر.

حقيقة الخبر هو أن الصحف قد نشرت خبر عن أن وزارة التربية والتعليم تقوم بدارسة هذا الأمر ودراسة إمكانية تحقيقه والغرض من ذلك من سد العجز في المناطق النائية، وقد أشارت الوزارة الى أن التربية والتعليم ليس بها عجز ولكن بها سوء توزيع فقط.

ما سبق يعني أن قرار منع بقاء المدرس أكثر من 5 سنوات لم يصدر بعد وأنه قيد الدراسة، وفي حال صدور قرار مثل هذا فسيكون هناك منشور رسمي سيصل الى كل مديريات التربية والتعليم في كل محافظات الجمهورية، أما الآن فالوضع كما هو.

وعن إمكانية تطبيق القرار فقد تحدث الكثير من المعلمين عن صعوبة تطبيق هذا القرار لانه سيكون هناك الكثير من المعلمين الذين سيتم تطبيق القرار عليهم لانهم أستكملوا مدة الخمسة سنوات، وأيضا هناك الكثير سيرفض أن يتم نقله الى مكان أخر بعد أن أستقر بحياته في مكانه الحالي.

يذكر أن هناك مطالب كثيره من المعلمين بضرورة تغيير نظرة الدولة للمعلم وضرورة تحسين وضعه المادي والإجتماعي حتى يتحسن حال التعليم في مصر لان المعلم يعتبر واحد من أهم ركائز التعليم وذلك الى جانب الطالب والبيئة التعليمية.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

  1. ياريت يغيرو المدرسين كل سنتين حتي لا يتحكم المدرس بالمدير والطلاب ويكون الامر الناهي بالمدرسه.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.