رد فعل مفاجىء ومتوقع  من طليقة توفيق عكاشة بعد إخلاء سبيله
رضا الكرداوي طليقة توفيق عكاشة

اليوم أمرت محكمة جنح مستأنف شمال القاهرة بقبول الاسئناف المقدم من الإعلامي توفيق عكاشة على حكم حبسة لمدة 6 شهور وذلك بسبب قيامه بسب طليقته الإعلامية رضا الكردواي

وقررت المحكمة إيقاف تنفيذ الحكم الصادر ضد توفيق عكاشة لحين الفصل في الطعن المقدم أمام محكمة النقض وأن يتم إخلاء سبيل توفيق عكاشة من قسم الشرطة ما لم يكن محبوساً على ذمة أية قضايا أخرى.

وبعد أن سمعت الإعلامية رضا الكردواي خبر الإفراج عن طليقها الإعلامي توفيق عكاشة دخلت في نوبة من البكاء وأصيب بحالة انهيار حادة وقالت بالحرف الواحد “ضيعوا حق ابني يوسف وأنا مش هسيب حق ابني”.

وأشارت الكرداوي أنها لم تحضر جلسة اليوم بسبب عدم إعلانها بالجلسة على من أنها مدعية بالحق المدني وأنها لن تترك توفيق عكاشة حتى تحصل على كامل حقوق ابنها يوسف منه.

وأضافت الكرداوي أنها قد تعرضت لضغوط عنيفة للتنازل عن القضية سبب حبس توفيق عكاشة وتلقيها تهديدات بالقتل وخطف ابنها.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.