ضبط 4 مصريين قبل هروبهم للانضمام إلى داعش
داعش

قام جهاز الأمن الوطني بإلقاء القبض على أربع أشخاص على الحدود المصرية اللبيبة، وذلك قبل قيامهم بالهروب إلى خارج مصر والذهاب إلى ليبيا من أجل الانضمام إلى تنظيم داعش وذلك بالتنسيق مع حرس الحدود بالسلوم.

تم إلقاء القبض على كل من أسامة طنطاوي عمره 42 سنة ويعمل طبيب بيطري، وطبقا للتحريات تؤكد أنه قام بإقناع الثلاثة الآخرين للانضمام إلى التنظيم عن طريق عبور الحدود مع ليبيا وأن الباقين قد بايعوا أسامة على أنه الأمير.

وكشفت مصادر الأمن عن أسماء الثلاثة الآخرين وهم أحمد جنيدي وعمره 21 سنة، وعبد الرحمن جنيدى عمره 21 سنة وهو طالب بكلية طب، وأحمد الرمادي وهو طالب بكلية الهندسة، وجميع الأربعة مقيمين بقرية بليفيا الموجودة في مركز بنى سويف.

حيث اتفق الأشخاص الأربعة على الانضمام لتنظيم داعش في مدينة سرت بليبيا، وعند إلقاء القبض عليهم وجد معهم أسماء لأشخاص منضمة لتنظيم داعش في الصعيد، وقامت أجهزة الأمن بعدها مباشرة بالقبض على مسئول الاتصالات المدعو محمد صابر وهو مقيم بقرية الداوية بمركز بني سويف.

وكان دور محمد صابر في التنظيم أنه يقوم بالتنصت على المكالمات التي يقوم بها القيادات الأمنية في مصر من اجل تزويد تنظيم داعش بهذه المعلومات.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.