فيديو.. لقاء مع الطفل عمر الذي رافق السيسي ويحكي تفاصيل وقوفه مع الرئيس
الطفل مع الرئيس السيسي

أصغر بطل من أبطال مصر، الطفل عمر المصاب بمرض السرطان، الذي أبى إلا أن يشارك مصر فرحتها متناسياً ألمه و معاناته مع المرض، و أقسم عشرات المرات أنه يجب أن يلتحق بالقوات المسلحة المصرية، مؤدياً التحية العسكرية أمام الرئيس عبد الفتاح السيسي و هو لم يتم العشر سنوات بعد، معبراً عن فرحته لاستجابة السيسي لمطلبه عندما رغب بلقائه، فتحققت أمنيته و أكثر بأن شارك في افتتاح قناة السويس الجديدة جنباً إلى جنب بجوار الرئيس عبد الفتاح السيسي.

و في خلال لقاء أجرته أحد الصحف المصرية مع الطفل عمر الذي قام بتأدية التحية العسكرية أمام اللواء عصمت مراد مدير الكلية الحربية خلال زيارته لمستشفى السرطان، أكد عمر بأن لديه رغبة شديدة في أن يكون أحد ضباط القوات المسلحة، و خلال افتتاح قناة السويس ظهر عمر اليوم يقف إلى جانب الرئيس عبد الفتاح السيسي حاملاً علم جمهورية مصر العربية ليرفرف احتفالاً و فرحة لهذا الحدث العظيم.

و قال عمر للصحافة “عاوز أتطوع عشان أنا بحب الجيش، لأن كل واحد لازم يحب الجيش ميسيبش الجيش أبدا”،  كان يقول تلك الكلمات و هو يمسك ببندقيته اللعبة قائلاً: “ياريت تكون حقيقية عشان أحارب بيها أعداء الوطن”، و كانت أمنية عمر حين قال: “هقابل الرئيس السيسي وأسلم عليه وهديله التحية العسكرية”، و هاهي أمنية عمر تتحق اليوم، عندما وقف عمر أما الرئيس و الجموع ليخبره بأنه يرغب أن يكون متطوعاً بالجيش المصري و يؤدي التحية أمامه قائلاً: “تمام يا فندم أنا عمر صلاح”.

 

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.