الداخلية المصرية توضح حقيقة الحالة الصحية للرئيس المعزول “محمد مرسى”بعد أنباء عن إصابته بالغيبوبة
الرئيس المعزول محمد مرسي

بعد تغيب الرئيس المعزول “محمد مرسي” عن جلسات المحاكمة وذلك في قضية الهرب من سجن وادي النطرون وكذلك قضية التخابر الكبري، إنتشرت الشائعات بأن المعزول تم إعدامه خلال أيام عيد الفطر السعيد 2015، وكذلك ردد بعض نشطاء الإخوان أن مرسي تعرض لغيبوبة وأن حالته الصحية خطيرة.

ولكن الحقيقة في الأمر أن المعزول بصحة جيدة، حيث أكدت وزارة الداخلية المصرية أن غياب المعزول عن جلسات المحكمة كان بسبب تعرضه لغيبوبة صحية بسيطة وذلك نتيجة إنخفاض نسبة السكر في الدم، وأكدت الداخلية أنه تم علاج المعزول وأنه يتعافي الآن وهو بصحة جيدة.

والجدير بالذكر أن جماعة الإخوان المسلمين طالبت جمعيات حقوق الإنسان والأمم المتحدة بضرورة إرسال وفد حقوقي للإطمئنان على صحة الرئيس المعزول “محمد مرسي” ولكي يتم الإطمئنان على صحته وذلك بعد تصريح الداخلية المصرية.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.