فيديو:بعد محاولة أغتيال النائب العام مرسي يتوعد بالذبح من داخل القفص
محمد مرسي

حدث اليوم حادث شديد الأهمية وهي محاولة أغتيال النائب العام المستشار هشام بركات، وذلك أثناء مرور موكبه في منطقة مصر الجديدة.

وكانت تفاصيل الحادث أثناء مرور موكب النائب العام المستشار هشام بركات بمنطقة مصر الجديدة كانت هناك سيارة مفخخة علي جانب الطريق، وعند أقتراب سيارة النائب العام منها قام مجهولون بتفجيرها عن بعد، الأمر الذي أدي إلي أصابة المستشار هشام بركات أصابات شديد خلع في الكتف وجروح وكدمات في جميع أنحاء الجسم وأصابته بشظايا في الكبد وجرح قطعي في الأنف.

وعلي الجانب الأخر تأتي اليوم محاكمة مرسي ومتهمون أخرين، وأثناء تصوير الرئيس المعزول محمد مرسي وهو داخل القفص أشار بعلامة الذبح والتي لها معاني كثيرة .

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

  1. هل هذة التعليقات لكلاب الاخوان الارهابيه ياكلاب الاخوان الم تشاهدوا الكلب مرس وهو يبيع البلد ويتامر عليها ويخرج الارهابين من السجون الم يبيع اسرار الدوله للكلاب القطريين الم يكن عميلا لاسرائيل وامريكا حتى يضمن بقائه فى الحكم وللعلم مرس كان ساقط فى الانتخابات ولكن خوف المجلس العسكلرى حينذاك من كذبكم ومؤامراتكم وان مرس لو لم ينجح ستدمر مصر وكذلك غباء القضاة ال من اجل مرس خرجوا قبل اعلان النتيجه بان مرس هو ال ناجح ولو لم يحدث هذا فأن هناك تذوير قد حدث لقد قرفتونا بكذبكم وضلالكم ومسكنتم أيها الافاقين العملاء الذين لادين لكم ولاوطن ربنا يريحنا منكم ومن أمثالكم

  2. الأخ العزيز جلال محمد كاتب المقال أعلاه ممكن سؤال.
    ممكن تفسر لى هذه الأحداث التي شهدتها مصر وما يجرى فيها من تفجيرات واغتيالات هل هى دى مصر ومن هو الرئيس الشرعى من وجهه نظركم
    وللعلم انا لا تابع لهذا ولا ذاك انا مصر وبحب مصر ومن مصر وتربيت في مصر

  3. لن تنطلي هذه الخزعبلات علي احد الا علي فئة واحدة فقط هي فئة الكذابين والمنافقين ومن نزع عقلهم من رؤوسهم ووضعوا بدلا منها بيادة صماء لا تسمع ولا تري سوي الظالم مظلوم والمظلوم ظالم هذا الفيديو من اوله الي آخره كذب وتدليس وهطل وترهات ونفاق وليس به اشارة واحدة من يد الدكتور العالم الرئيس الشرعي محمد مرسي تدل علي القتل بالذبح او ما يوحي بذلك من قريب اوبعيد .ثم الاشارة باليد في الفيديو ليست ليد الدكتور محمد مرسي علي الاطلاق وليست متناسقة مع جسم ووقفة الدكتور محمد مرسي رئيس مصر الشرعي ولو اعيدت اللقطة مائة مرة لن تثبت سوي امر واحد انها ليست يد او اشارة الدكتور محمد مرسي بيده هذا امر .الامر الاخر ما مدي علم الدكتور محمد مرسي بالاحداث الجارية بالخارج اذا كان القفص الحديدي مزود بقفص زجاجي عازل للصوت من الداخل والخارج ولا يمكن لاي صوت ان يصل الي الدكتور محمد مرسي عن طريق السمع العادي . ذلك لان القفص مخلخل الهواء وبالتالي الدكتور محمد مرسي في وسط عازل للصوت لا يمكن سماعه للصوت .الا عن طريق اللاسلكي :ميكرفون او سماعة . الامر الثالث ربما تكون هيئة المحكمة تطلعه علي الاخبار اول باول لكي تتهمه بالاتصال بالخارج المحيط بقاعة المحاكمة الهزلية ليسهل اتهامه وتلفيق التهم له .الي هذا الحد وصل بهؤلاء الكذابين الاستخفاف بعقولنا واتهامنا بالغباء والتخلف . هؤلاء الاغبياء والموتورين بفوبيا الاخوان المسلمين :الن يكفوا عن استغبائنا واستغفالنا علي طول الخط واننا سنصدق كل هذا الكم اللامتناهي من الكذب والنفاق .هذا المخبر المدعو العكش قد اخبر من شهر ونبف عن اغتيال شخصيات كبيرة في الفترة المقبلة قد يكون منها هذا النائب العام الانقلابي وقد افضي الي ما قدم وحسابه علي الله ولقد انتهت حياته علي المآل ومصيره بين يدي الله ولن ينجو من السؤال والحساب بين يدي الله . ولن يفلته الله عن السؤال لما زورت في شهادة وطريقة احتجاز عبدي محمد مرسي بعد الاتقلاب عليه .فما الجواب اذا بين يدي العلي القديرجبا رالسموات والارض: ساعة الحساب قريبة يا سادة ولكنها الغفلة والركون الي الدنيا وزخرفها وزينتها . اللهم لا شماته وانني اذا ادين كل صور القتل غير الشرعي لاي انسان مصري او غير مصري .(قال تعالي :ومن أظلم ممن ذكر بأيات ربه ثم اعرض عنها إنا من المجرمين لمنتقمون):( لقد نسوا قوله تعالي : وقفوهم انهم مسؤلون ) صدق الله العظيم

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.