خبير تغذية يحذر من المشروبات الغازية في رمضان – تدمر الكلى وتعطل الهضم
المشروبات الغازية

يلجأ الكثيرون لعادات صحية خاطئة خلال شهر رمضان، على الرغم من أنه من المفترض أن يكون شهر الصحة وإراحة الجسم من الطعام طوال العام، ومع ذلك فإن العادات الصحية الخاطئة المرتبطة برمضان تكاد تفتك بالصحة وتدمرها إن بقى بها شئياً.

ومن هذا المنطلق يعانى الكثيرون من جفاف الكليتين خلال الصيام لعدم شرب الماء طوال النهار، ويعوضون ذلك بشرب المياة الغازية بكميات كبيرة بعد الإفطار عوضاً عن تناول المياة، وهو الأمر الضار والخطير جداً على الصحة.

ولهذا ينصح خبير التغذية الدكتور “محمد رضوان” بعدم شرب المياة الغازية ولا الباردة خلال شهر رمضان لأنهما تؤديان لإصابة الإنسان بالفشل الكلوى، مشيراً إلى ضرورة تناول كميات كبيرة من المياة الفاترة والعصائر الطبيعية غير الباردة.

وتابع خبير التغذية، أن علبة الكان الصغيرة من المشروبات الغازية تحتوى على كمية تساوى 10 معالق سكر وهى كمية كافية للقضاء عى فيتامين “ب” الذى يترتب على نقصه مشاكل فى الهضم وآلام فى الجهاز الهضمى والإصابة بالصداع وتشنجات عضلية وصداع وآرق وكآبة مزمنة.

بالإضافة لإحتواء المشروبات الغازية على ثانى أكسيد الكربون، الذي يحرم المعدة من الخمائر اللعابية الضرورية فى الهضم، كذلك تلغى عمل الأنزيمات الهاضمة المفرزة من المعدة، مما يؤدى لعدم استفادة الجسم من الطعام، وإصابة الصائم بعصر هضم ومغص خلال فترة الصيام، لذا يوجه الدكتور النصيحة بالبعد عنها نهائياً خلال شهر رمضان وغيره من الشهور.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.