لماذا تختلف جهة قيادة السيارة من بلد لأخر ؟
أسباب قيادة السيارة من الجهة اليمني واليسري

قرابة الــ 53% من سكان العالم الآن يقودون سياراتهم على الجهة اليسرى من الطريق، ومعظم الدول التي تستعمل هذا النظام في القيادة هي مستعمرات بريطانيا سابقة.
ولاكن ما السبب في ذلك ؟

ولتفسير ذلك علينا العودة للماضي فكل الأشخاص تقريبا اعتمدوا على الجانب الأيسر في تنقلهم، وذلك لسبب منطقي وهو أن معظم الناس يفضلون استخدام اليد اليمنى لذا فان الفارس يفضل أخذ الجانب الأيسر من الطريق ليبقي يده قريبة من الخصم.

بداية القرن الثامن عشر بدأ سائقو العربات بنقل المنتجات الزراعية بواسطة عربات كبيرة تقودها عدة أزواج من الأحصنة، يجلس السائق على الحصان الخلفي الأيسر ليبقي ذراعه اليمنى حرة في استعمال السوط لضرب بقية الأحصنة، وبما أنه يجلس على اليسار فإنه يريد من الكل شخص يجتازه بأن يجتازه من يساره لتكون رؤيته واضحة نحو عجلات العربة المقتربة، لذلك فإنه سوف يحافظ على القيادة على الجانب الأيمن من الطريق.

أضف أنه قبل الثورة الفرنسية كان الفرسان الطبقة الأرستقراطية يقودون أحصنتهم على الجانب الأيسر من الطريق ويجبرون طبقة الفلاحين على أخذ الجانب الأيمن.

وامتد زخم الثورة الفرنسية وقوانينها ليشمل أغلب الدول الأوروبية، كما أن توسعات نابليون حملت معه الأنظمة المرورية لفرنسا والتزمت بها أغلب الدول عدا التي قاومته ومنها بريطانيا.

بعد ذلك سعت معظم الدول نحو التجانس العالمي في القيادة وحولت القيادة نحو الجانب الأيمن لكن بريطانيا قاومت ذلك التجانس هي وبعض مستعمراتها السابقة ومنها الهند واستراليا.

ونفهم من كل هذا ؟

أن الحروب والصراعات كما تشكل جغرافيا وحدود الدول فأنها تشكل كذلك ثقافات المجتمعات حول العالم.

فانقسم العالم الآن

بين القيادة على الجهة اليسرى

والقيادة على الجهة اليمنى

صورة جهات بريطانيا

هو في الحقيقة نتيجة لصراع قديم بين الإمبراطورية البريطانية و الإمبراطورية الفرنسية.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.