التخلص من “الشخير” المزعج بمعرفة أسبابه ومعالجتها
الشخير أثناء النوم

يعانى الكثيرون من مشكلة “الشخير” ذلك الصوت المزعج الذى يصدر من المصابين به أثناء النوم، وهو راجع لعدة أسباب بعضها مرضية يمكن معالجتها وبعضها مكتسب أو وراثى ويمكن معالجته أيضاً، فالحاجة تقتضى معالجة أسباب الشخير وعدم الاستسلام له واعتباره أمر طبيعى، لما يسببه من أزعاج للمحيطين بالمصاب به وتعكير صفو النوم الهادئ.

مصر فايف ينشر أسباب هذا “الشخير المزعج” والتى من الممكن معالجتها وفقاً لتقرير طبى متخصص فى ذلك.

أسباب الشخير المزعج وكيفية معالجته

1- انسداد الأنف نتيجة الحساسية

يمكن حل هذه المشكلة بإبتعاد المريض عن ما يسبب له الحساسية فى الأنف، والتى قد تكون الروائح النفاذة أو المتطايرة، كذلك يمكن أن يتناول المريض بعض استشارة الطبيب مضادات الحساسية كالهيستامين والستيرويديه.

2- عيب خلقى بالأنف

توجد بعض حالات ممن يعانون من الشخير، وقد ولدوا بعيب خلقى فى الأنف، يتمثل فى  انسداد الأنف من الخلف أو وجود تضخمات لحمية فى الأنف أو اللوزتين، وهو ما قد يؤدى لأن يضطر الإنسان للتنفس بإستخدامه فمه وبالتالى ينتج الشخير، هذه الحالة يمكن معالجتها بالجراحات الطبية لاستئصال اللحمية الزائدة بالأنف واستئصال اللوزتين إذا كانتا متضخمتان.

كذلك فإن زيادة الوزن تتسبب بصورة كبيرة فى المعاناة من “شخير النوم” نتيجة لضغط أنسجة الرقبة على مجارى الهواء، وهو ما يتسبب فى عدم القدرة على التنفس بصورة طبيعية أثناء النوم، وحل هذه المشكلة فى الإمكان بإتباع حميه غذائية وممارسة الرياضة لإنقاص الوزن.

4- كتلة لحمية فى الحلق أو الحنجرة تسبب الشخير

وجود كتلة لحمية فى منطقة الحلق أو الحنجرة لا تتسبب فقط فى إحداث شخير النوم المزعج، ولكن تتسبب أيضاً فى إحداث صعوبة فى التنفس وتغيير فى الصوت وحتى إصدار أصوات مزعجة عند التنفس أثناء الإستيقاظ، وهذه المشاكل فى الإمكان معاجلتها بالتدخل الجراحى.

5- الشخير الناتج عن تشوه الأسنان

الأسنان الغير مستقيمة تساهم فى تعزيز مشكلة الشخير أثناء النوم، وهى مشكلة بسيطة تعالج لدى دكاترة الأسنان المتخصصين.

فى النهاية يجب أن تعرف أسباب مشكلة “الشخير” لديك، لأن الخطوة الأولى فى العلاج هى معرفة الأسباب، ثم استشارة الطبيب المتخصص لتلقى العلاج المناسب، ولا تعتقد  أن الشخير لا يسبب أعراض جانبية على الصحة، بالعكس الشخير قد يتسبب فى أمراض القلب، وفتور بين الزوجين، وأرق النوم وهى أضرار لا يستهان بها فى حياة الإنسان المصاب بمرض الشخير أثناء النوم.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.